EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

يطلقون أسماء المشاهير على المركبات MBC: ليلى علوي تسقط أمام "عشيقة" كلينتون في سيارات اليمن

اليمنيون يطلقون أسماء المشاهير على سياراتهم

اليمنيون يطلقون أسماء المشاهير على سياراتهم

كشف تقرير بنشرة أخبار MBC أن اليمنيين يطلقون أسماء "مونيكا.. ليلى علوي.. إلهام شاهين.. الجمرة.. الشعلة" على أنواع مختلفة من السيارات.

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

يطلقون أسماء المشاهير على المركبات MBC: ليلى علوي تسقط أمام "عشيقة" كلينتون في سيارات اليمن

يطلق اليمنيون على السيارات أسماء فنانين ومشاهير، خاصة وأن العامة لا يستطيعون التمييز بين الماركات الأجنبية للسيارات، فيستسهلون إطلاق مسميات مختلفة ترتبط بأشخاص أو أحداث معينة لديهم.

وكشف تقرير لنشرة أخبار MBC 19 يوليو/تموز أن اليمنيين يطلقون أسماء "مونيكا.. ليلى علوي.. إلهام شاهين.. الجمرة .. الشعلة" على أنواع مختلفة من السيارات.

وتطرق التقرير إلى الجدل الذي يثار في اليمن حول مصدر هذه المسميات، فضلا عن غرابة تلك التسميات، وقال عدنان السواري -بائع سيارات في صنعاء-: إن هذه الألقاب وليدة ظروف معينة في سنوات مختلفة، فالجمرة أطلقت على نوع من السيارات عام 2002م، عقب ظهور مرض الجمرة الخبيثة، فيما ظهرت السيارة مونيكا قبلها، عقب فضيحة الرئيس الأمريكي بيل كلينتون مع عشيقته مونيكا لوينسكي.

وكشف أحد اليمنيين أن اسم ليلى علوي أطلق على سيارة في جامعة صنعاء؛ كانت تركبها بنت مسؤول كبير، دخلت الجامعة في تلك الفترة وكانت تقريبا في عام 1997م.

وأشار سائق آخر إلى أنه اشترى السيارة "أسطورة" لأن اسمها أعجبه، حيث أراد أن يمتلك "الأسطورة".

ومنذ عام 1997م واسم ليلى علوي يتربع على عرش أسماء السيارات في اليمن، على الرغم من محاولات خلق منافسة من خلال تسميات أخرى، لكن صمود ليلى استمر فقط 7 سنوات قبل أن تضع "عشيقة" كلينتون حدا لهذا الصمود.

وتمكنت لوينسكي من انتزاع العرش من ليلى علوي لتغزو الأسواق اليمنية مع ظهور فضحية علاقتها بالرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون للعلن .. وهنا كانت النهاية غير السعيدة لليلى علوي التي انتزع منها اللقب وتحول إلى مونيكا لوينسكي؛ التي ما زالت وحتى اليوم تتربع على عرش التسميات في سوق السيارات في اليمن.

ولا تتوقف تلك الظاهرة عند حدود اليمن؛ حيث وصلت إلى إقليم "كردستان" شمال العراق، ويطلق سكان الإقليم أيضا أسماء المشاهير على الموديلات الحديثة للسيارات المستوردة.. وهكذا أصبحت "ليلى علوي" و"مونيكا لوينسكي" -كما يقال- "دقة قديمة" بالمقارنة مع نجمة المسلسل الكردي "العاصفةوالممثلة الجميلة «وه نه وشه» التي تتبختر بكبرياء وغنج ودلال في شوارع كردستان وطرقها.

وقال أحد تجار السيارات في معرض بمدينة أربيل: إنه لا يعرف حقيقة مصدر بعينه وراء إطلاق هذه الأسماء على السيارات، غير أنه أشار إلى "وجود مجموعة من الأشخاص الذين يلقبون بـ"بائع وشاريأي الذين يمتهنون شراء وبيع السيارات في المعارض، هم الذين يخترعون هذه الأسماء بمجرد النظر إلى السيارة المستوردة حديثا".