EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2010

العبيكان : يجب التصدي للمفتين غير المؤهلين MBC: الشورى السعودي يناقش سبل مكافحة "فوضى الإفتاء"

يناقش مجلس الشورى السعودي الأسبوع المقبل سبلَ ضبط الفتاوى، إضافةً إلى تنظيم زواج السعوديين بأجانب من أجل حماية المجتمع من أي مضاعفات سلبية؛

  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2010

العبيكان : يجب التصدي للمفتين غير المؤهلين MBC: الشورى السعودي يناقش سبل مكافحة "فوضى الإفتاء"

منعا للتجاوزات ولكي تكون الفتاوى في يد أهلها؛ يستعد مجلس الشورى السعودي لدراسة سبل ضبطها، إضافة إلى تنظيم زواج السعوديين بأجانب من أجل حماية المجتمع من أي مضاعفات سلبية.

وطبقا لتقرير عرضته نشرة MBC1 الجمعة 25 يونيو/حزيران 2010؛ فإن فوضى الإفتاء وصل شررها إلى فتوى تدعو إلى قتل من أباح الاختلاط، وإلى إرضاع الكبير، بل لقد ضرب شررها أسواق المال.

لذلك يستعد مجلس الشورى السعودي لمناقشة تقنين الفتاوى وضبطها بعدما تجاوزت هيئات تلبس لبوس الدين حدود "الحلال والحراموهو ما أثار زوبعة في الشارع الإسلامي.

من ناحيته يقول الشيخ عبد المحسن العبيكان المستشار في الديوان الملكي السعودي لـMBC: "لا بد أن يتصف من يصدر الفتوى بصفات المفتي الذي يفهم الفقه الفهم الصحيح، ويعرف النصوص الشرعية، وينبغي منع كل من يصدرها وهو ليس من أهلها".

وسيناقش مجلس الشورى السعودي أيضا تعديلات مقترحة على تنظيم زواج السعوديين من أجانب من أجل حماية المجتمع من الآثار السلبية لمثل هذه الزيجات، ووضع القضية في إطار أمني يحمي المقبلين عليها.

وتشير إحصاءات وزارة العدل إلى أن عدد عقود زواج السعوديين بأجنبيات بلغ 2769 عقدا بنسبة 2% من إجمالي عقود الزواج في المملكة، في حين وصلت عقود زواج الأجانب من سعوديات إلى 1635 عقدا بنسبة 1%.

وأثارت هاتين القضيتين اهتماما اجتماعيا مكثفا وجدالا؛ مما دفع مجلس الشورى السعودي إلى وضع ضوابط سليمة لهما.