EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

سوداني وسعودي وإماراتي ينتظرون الإقلاع بالمال 3 طيارين يحطّون في "مطار قرداحي" بحثا عن المليون

يعيش الطيارون تجربة خاصة وفريدة من نوعها من خلال خوض غمار مسابقة "من سيربح المليون"؛ إذ يستقبل البرنامج ثلاثة طيارين من جنسيات مختلفة، في محاولة لاجتياز الأسئلة الصعبة، والوصول إلى الجائزة المالية الضخمة.

  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

سوداني وسعودي وإماراتي ينتظرون الإقلاع بالمال 3 طيارين يحطّون في "مطار قرداحي" بحثا عن المليون

يعيش الطيارون تجربة خاصة وفريدة من نوعها من خلال خوض غمار مسابقة "من سيربح المليون"؛ إذ يستقبل البرنامج ثلاثة طيارين من جنسيات مختلفة، في محاولة لاجتياز الأسئلة الصعبة، والوصول إلى الجائزة المالية الضخمة.

وفي مستهل حلقة يوم الثلاثاء 27 إبريل/نيسان الجاري؛ يحل المتسابق السوداني "هادي نوري" ضيفا على البرنامج، وهو يتمتع بقدر كبير من الذكاء الذي يقوده نحو اختيار الإجابات، ويقول إن عمله كطيار يجعله يتخيل أن الجمهور و"قرداحي" على متن طائرة "من سيربح المليون" في رحلة جوية للبحث عن المليونير، ويعرف نفسه للجمهور بأنه طيار يستعد للانطلاق في هذه الرحلة.

ويعلن "نوري" رغبته في تثبيت مرحلة الأمان عند السؤال الرابع، وقيمته 5 آلاف ريال سعودي، ومن ثم يبدأ رحلته نحو المليون، معتمدا على معلوماته العامة، ووسائل المساعدة المتمثلة في الاستعانة برأي جمهور الاستديو، والاتصال بصديق، وحذف إجابتين من الاختيارات المحتملة، واللجوء إلى المستشار.

فيما يستقبل "قرداحي" -في الجزء الثاني من الحلقة- المتسابق السعودي "إيهاب البنانيالذي يحدد مرحلة الأمان عند السؤال الخامس، وقيمته 10 آلاف ريال سعودي، ويتعثر في بعض الأسئلة التي تبدو مبهمة بالنسبة له، فيلجأ إلى وسائل المساعدة للخروج من هذا المأزق.

وفي الجولة الأخيرة بالحلقة؛ يدخل الاستديو المتسابق الإماراتي حميد معروف، ليثبت مرحلة الأمان عند السؤال الرابع، ويكتشف المشاهدون خلال الحلقة المقبلة التي ستُعرض في تمام الساعة 23:00 بتوقيت السعودية (20:00 بتوقيت جرينتش) الخطة الاستراتيجية التي يتبعها للانتقال من سؤال إلى آخر.