EN
  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2011

عباس يرى تعريب "لحظة الحقيقة" تجربة مثيرة "لو": كندة علوش تقع في حب النوري وتعتذر عن الارتباط بـ"الزعيم"

كندة والنوري

كندة والنوري

قصة حب ملتهبة تتحدى فارق العمر اشتعلت بين النجمة السورية كندة علوش ومواطنها الفنان عباس النوري، في حلقة الإثنين 28 فبراير/شباط 2011 من برنامج "لو" الذي يعرض على MBC1.

  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2011

عباس يرى تعريب "لحظة الحقيقة" تجربة مثيرة "لو": كندة علوش تقع في حب النوري وتعتذر عن الارتباط بـ"الزعيم"

قصة حب ملتهبة تتحدى فارق العمر اشتعلت بين النجمة السورية كندة علوش ومواطنها الفنان عباس النوري، في حلقة الإثنين 28 فبراير/شباط 2011 من برنامج "لو" الذي يعرض على MBC1.

النجمان السوريين كندة علوش وعباس النوري، قاما ببطولة قصة افتراضية حول الحبيبين منى وأشرف، والعراقيل التي واجهتهما، بسبب فارق السن بينها وبينه، لكونها تكبره بخمس سنوات، وكيف تعامل كل منهما مع الموقف.

وقالت النجمة السورية كندة علوش في البرنامج، إنها تفضل أن يكون هناك تقارب في السن بين الزوجين، أو أن يكون الزوج أكبر بقليل، لكنها عادت وأكدت أنها قد تتغاضى عن فارق السن إن كان هناك حبّ متوهج بينهما والشخص مهذب ويستحق البقاء معه، وهو ما أكده الفنان عباس النوري خلال الحلقة.

ويعرض برنامج "لو" الإثنين من كل أسبوع الساعة 20:00 بتوقيت جرينتش، 23:00 بتوقيت السعودية، ويهدف البرنامج إلى التعرف على المشاهير من خلال سلسلة من المواقف الأخلاقية، حيث يتم معرفة ما الذي سيقوم به الفنان لو كان في موقف معين.

وعلى صعيد أعمالها الفنية والانتقادات التي لاقتها في سوريا بخصوص تحدثها باللهجة المصرية، قالت علوش، إنها ظهرت في أكثر من برنامج في مصر، وأثناء الحوارات تحدثت بالمصري، ولكن ذلك من منطلق رد الجميل للجمهور المصري الذي شجعها ووجدت منه ترحيبا شديداً بعد نجاحها في مسلسل "أهل كايرو" الذي عرض في رمضان الماضي.

وشددت كندة على أن الشخصيات التي قدمتها في مصر ليست أهم من الأدوار التي جسدتها في الدراما السورية، مشيرة إلى أن عملا مثل "أهل كايرو" كان رائعا ومتكاملاً على كل الأوجه وقدمها بشكل جيد، وكان بمثابة فرصة رائعة بالنسبة إليها.

ونفت كندة رفضها عرض الاشتراك في بطولة المسلسل الذي يعد له عادل إمام ويقوم بإخراجه نجله رامي أمام، مؤكدة أنها وافقت ورحبت بهذا العرض الذي وجدت فيه فرصة للوقوف أمام الفنان القدير، لكن المسلسل يتطلب السفر للخارج في وقت ترتبط فيه بتصوير أعمال أخرى، وهو ما كان سيعطل هذه الأعمال، ما أجبرها على الاعتذار.

على الجانب الآخر، أكد عباس النوري أن قليلا من الرجال يحبون بصدق، وذلك تعليقاً على حالة الحب الملتهبة التي كانت عليها شخصية أشرف في البرنامج، وكيف ضحى بكثير من أجل حبيبته منى، وأضاف أن الحب الأول ليس له مثيل ويترك أثراً غير عادي في الإنسان.

وعن برنامج لحظة الحقيقة الذي تطلقه MBC قريباً، ويقوم بتقديمه عباس النوري، قال: إنها مغامرة مثيرة بالنسبة له على الرغم من وجود تجربة سابقة له في مجال التقديم، معللاً ذلك بجرأة البرنامج الذي يعد نسخة عربية من برنامج أمريكي شهير، حيث يتناول القضايا المثيرة في المجتمع، مؤكداً أنه سيقدم البرنامج بما يتلاءم مع المجتمع العربي.

وأكد النوري احترامه وتقديره الشديد للفن المصري، نافيا ما تردد عن قوله إن أصغر مخرج من فرقة الدبكة السورية أهم من أي مخرج مصري، وقال إنه ذهب إلى القاهرة للتأكد من نجاحه وليس الانتشار، قائلاً "مصر صاحبة امتياز ومسؤولية عن الفن العربي".

وعن دوره في مسلسل أهل الراية الجزء الثاني -والذي حل فيه بديلا للنجم السوري جمال سليمان- أكد النوري، أنه شعر بحرج شديد عندما عرض عليه هذا الدور، لأن الجمهور سيدخله في مقارنه مع زميله، وأنه لن يقبل بذلك، معترفاً بأن جمال سليمان كان الأفضل دون خلاف.