EN
  • تاريخ النشر: 11 مايو, 2009

صنَّاعه يتوقعون جدلاً واسعًا حوله "أسوار 2" يخترق زنا المحارم بالخليج على mbc1

"أسوار2" يواصل تعمُّقه في قلب المجتمع الخليجي

"أسوار2" يواصل تعمُّقه في قلب المجتمع الخليجي

تبدأ قناة mbc1 الاثنين 11 مايو/أيار عرض الجزء الثاني من المسلسل الخليجي "أسوار" الذي يواصل توغله في عمق المجتمع الخليجي، متناولاً العديد من القضايا الحساسة مثل زنا المحارم والاغتصاب.

تبدأ قناة mbc1 الاثنين 11 مايو/أيار عرض الجزء الثاني من المسلسل الخليجي "أسوار" الذي يواصل توغله في عمق المجتمع الخليجي، متناولاً العديد من القضايا الحساسة مثل زنا المحارم والاغتصاب.

ويقدم الجزء الثاني من المسلسل رؤيةً دراميةً جديدةً ومتميزةً من خلال عددٍ من القصص الحقيقية التي تتجانس جميعها بصورةٍ تسلسليةٍ تحمل لغة التشويق الدرامي المتجدد، كما يتوقع القائمون على العمل أن تكون تلك الأحداث مثيرة للجدل وتصبح حديث المجالس والصحافة، وذلك بحسب صحيفة الحياة اللندنية 11 مايو/أيار.

ولن يكون هذا الجزء مكملاً في أحداثه للجزء السابق بل سيحمل نهجًا متميزًا بأحداث مختلفة لا تخلو من جرأة، ينشدها مؤلّف العمل حسن عسيري ومخرجه سائد هواري وأبطاله ميساء مغربي وهيفاء حسين وتركي اليوسف ومروة محمد وإبراهيم الزجالي وسواهم.

غير أن "أسوار 2" يسير على نفس نهج الجزء الأول بدق ناقوس الخطر، وتسليط الضوء على عددٍ من القضايا الإشكالية في المجتمع الخليجي، مثل لجوء بعضهم إلى الشعوذة والسحر كحلول لمشكلات طبية ونفسية وعائلية، والأخطاء الطبية الفادحة التي تبقى في كثيرٍ من الأحيان في الظلام.

كما يتناول المسلسل بعض الممارسات غير الإنسانية التي يتعرّض لها المرضى في مصحّات الأمراض العقلية، إضافةً إلى قضايا جنائية وخطايا دينية على غرار الاغتصاب وعقوق الوالدين وزنا المحارم.

من جانبه، اعتبر الفنان تركي اليوسف "أسوار 2" من أفضل الأعمال التي صورها على الإطلاق، مؤكدًا أنه مسلسل غير عادي، ويشعر بنجاحه منذ الآن.

وعن دوره قال إنه مختلف عن كل ما قدمه في الأعمال الخليجية والعربية الماضية؛ إذ يجسد في العمل خطًّا دراميًّا جديدًا من خلال شخصية "تركي" الإيجابية التي على رغم تعرضها لظلم المجتمع تسعى إلى نهج الطيبة في تعاملها مع الآخرين.

وأكد اليوسف الاختلاف بين جزئي المسلسل، وقال: "أسوار2" يختلف في محتواه كثيرًا عن أحداث الجزء الأول؛ ذلك السور انتهى بما فيه من وقائع وأحداث لتبدأ قصصًا أخرى سيشاهدها الجمهور ويستمتع بها.

وأعرب عن سعادته بإسناد المنتج والممثل حسن عسيري دور البطولة إليه بعدما لعبها عسيري في الجزء الأول، وقال: "حسن عسيري ممثل متجاوز نفسه كفنان، وينظر إلى العمل كرؤية لمصلحة الجميع، فهو كمنتج يبحث عن التنوع والتجديد في عمله، ولا يتقوقع خلف حب الذات".

من جانبها، أكدت الفنانة مروة محمد أن "أسوار 2" يحتوي على العديد من الأحداث الدرامية المتنوعة، ويدخل في العديد من التفاصيل الواقعية والحياتية التي تحدث في الكثير من الأسر، ويكشف الغطاء عن الزوايا القاتمة في العلاقات العائلية والاجتماعية -بحسب صحيفة البلاد الجزائرية.

وأضافت: نرى في المسلسل بؤرًا مستوطنة من الصراعات التي تنفجر هنا وهناك، نتيجة أن البشر -وللأسف الشديد- أصبحت تدور هواجسهم في فلك حب التملك والسيطرة على الآخرين، أو السعي وراء ملذات الحياة بدون تقدير أو أي اعتبارات أخرى، وهو الأمر الذي يؤدي حتمًا إلى النهايات الوخيمة.

وأشارت محمد إلى أن مسلسل "أسوار 2" سوف يقفز بالمشاهد إلى الأسوار التي كانت بالأمس القريب حصينة وصعب التعاطي معها دراميًّا، فهذا العمل اتخذ مسلكًا جريئًا، والمشاهد سوف يعيش مع صورٍ متعددة لأحداث حقيقية واقعية، وأكاد أجزم أن جميع المسارات التي طرق بابها العمل هي بالفعل قصصٌ من صميم الواقع.