EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2010

جمال استحيا من تسمية المناطق الحساسة بالفقرة الجنسية هويدا أبو هيف: الكعبي فاجأني بشخصيته المرحة في "التفاح الأخضر"

أبدت هويدا أبو هيف -مقدمة برنامج "التفاح الأخضر" الذي يعرض على MBC- سعادتها بمشاركة الطبيب الإماراتي جمال الكعبي في تقديم البرنامج، على رغم تخوفها من ذلك قبل البدء بالتصوير؛ لأن الطبيب العربي كلاسيكي بطبعه.

  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2010

جمال استحيا من تسمية المناطق الحساسة بالفقرة الجنسية هويدا أبو هيف: الكعبي فاجأني بشخصيته المرحة في "التفاح الأخضر"

أبدت هويدا أبو هيف -مقدمة برنامج "التفاح الأخضر" الذي يعرض على MBC- سعادتها بمشاركة الطبيب الإماراتي جمال الكعبي في تقديم البرنامج، على رغم تخوفها من ذلك قبل البدء بالتصوير؛ لأن الطبيب العربي كلاسيكي بطبعه.

وأوضحت أبو هيف -في تصريحات خاصة لـ mbc.net- "أن الدكتور جمال الكعبي أدي تدريبات رياضيه على أنغام الموسيقي الأمر الذي دفع الجمهور إلي التفاعل مع هذه النوعية من التدريبات.

ووصفت الكعبي بأنه شخصية مرحة وبمنتهى الرقة وسهلة جدًّا في العمل، كما أنه نجح أكثر مما كان متوقعا، معترفة بأنها أتعبته بشكل غير مقصود في بداية الحلقة الأولى من البرنامج في حلته الجديدة، وجعلته يعيد مشهد دخوله إلى الاستديو عدة مرات، لعدم تركيزها على الكاميرا المطلوبة عندما كانت ترحب به، معيدة ذلك إلى أنّ الأعصاب كانت مشدودة، خاصة وأنّ هناك تفاصيل كثيرة.

وقالت: "كنت في كلّ مرة أرحب به ويصفق له الجمهور بحرارة ويحييهم هو بدوره، لكن سرعان ما يطلب المخرج إعادة المشهد؛ لأنني لم أكن أتطلع إلى الكاميرا الصحيحة".

وكشفت أبو هيف أن عصير الخضار لم يكن طيبا، ولا تعلم كيف استطاع زميلها الدكتور الكعبي أن يشرب منه كوبا كلما دخل إلى الكواليس، على رغم أنه عدو للخضار، بالإضافة إلى أنّ الجمهور لم يستسغه، وكانوا يرمونه جانبا، مع أنهم كانوا يجاملون ويقولون بأنه طيّب.

وأشارت إلى أنها شربت كوبا واحدا، وهي التي لا تشرب أكثر من ذلك في حال كان طيبا، لكنه كان محضّرا بطريقة خطأ ربما بسبب الكميات الكبيرة.

من جانبه، كشف الكعبي عن مفارقات عدة حصلت خلال تصوير الحلقة الأولى من "التفاح الأخضرقائلا "إنه كان خائفا جدًّا من التقديم في البداية، لكن لباقة فريق الإنتاج جعلته يبدّد هذا الخوف كليا، بعدما أوهموه بأنهم يقومون بتدريبات أولية على تقديم البرنامج، بينما في الحقيقة كانوا يسجلون، فسارت الحلقة بشكل طبيعي وبتلقائية وعفوية واضحة".

وكشف الطبيب الإماراتي عن أنه -ورغم عدائه للخضار، وخاصة منها الطماطم والبصل والثوم والتبولة أيضًا- فإنه شرب أربعة أكواب مرة واحدة من عصير الخضار الذي حضّروه في الكواليس من البقدونس والكرفس والخس والزنجبيل والتفاح، من أجل تخفيف السمنة.

واعترف بأنه لا يعرف السر الذي جعله يحب هذا العصير ويشرب منه كوبا كلما دخل إلى الكواليس، في الوقت الذي لم يستسغه الجمهور ولا هويدا أبو هيف، لأنه جهز بكميات كبيرة جدًّا، أي حوالي 100 كوب، وقد تكون المقادير فيها وضعت بشكل خاطئ.

وأكّد أنه لم يصطدم بأي شيء يطلب منه في سبيل إنجاح البرنامج، حتى ولو كان غير معتاد عليه، كالرقص والطبخ والرياضة وغيرها.

وقال إنه كان سعيدا جدًّا عندما دخل المطبخ مع زميلته الإعلامية هويدا أبو هيف، وحضّرا معا "الكفتة الصحية" (لحمة مع خضار) وجعلاها بشكل أقراص مستديرة، معترفا أنه أكل منها قرصا أو أكثر، بعدما عملت هويدا على إخفاء الخضار من الكوسة والجزر وغيرهما داخل اللحمة، فلم يعد يشعر بطعم الخضار، بل بطعم اللحمة فقط.

وكشف د.جمال الكعبي أنه استحيا جدًّا في الفقرة الجنسية، عندما كان مطلوبا أن تُسمى المناطق الحسّاسة بأسمائها عند المرأة والرجل على السواء، لكنه لم يلفظ منها اسما واحدا، مبديا إعجابه بالطبيب الضيف الذي شارك في الحلقة؛ لأنه اختار ألفاظه بطريقة لبقة.

وفي فقرة الرياضة لم يبد الكعبي أي اعتراض حتى على الرقص، على رغم أنه غير معتاد عليه.. وقال: طبعا أنا لست معتادا على الرقص بصفتي طبيبا عربيا، ولكن عندما حضرت الفرقة وعزفت الموسيقى تماشيت معها، بالإضافة إلى أنّ هناك رجلا كبيرا في السن رقص مع الموسيقى والفرقة، ما جعل الجمهور يتفاعل معه بشكل رائع".

يعرض "التفاح الأخضر مع هويدا ود. جمال" يوم الجمعة في تمام الساعة الـ 05:00 مساءً بتوقيت جرينتش الساعة 08:00 مساءً بتوقيت السعودية.