EN
  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2010

رفضت الربط بين منصبها كسفيرة ومناقشة العنوسة هند صبري: خفة دم المصريين تقلقني من كوميديا "عايزة أتجوز"

هند ترى أن "عايزة أتجوز" مختلف عن بقية الأعمال الكوميدية

هند ترى أن "عايزة أتجوز" مختلف عن بقية الأعمال الكوميدية

أعربت الفنانة التونسية هند صبري عن قلقها من الاشتراك في المسلسل الكوميدي "عايزة أتجوزالذي يعرض على MBC1، في شهر رمضان المقبل، مشيرة إلى أن خفة دم الشعب المصري وكذلك الحال لأغلب الشعوب العربية تزيد من صعوبة مهمتها في إضحاك المشاهدين.

  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2010

رفضت الربط بين منصبها كسفيرة ومناقشة العنوسة هند صبري: خفة دم المصريين تقلقني من كوميديا "عايزة أتجوز"

أعربت الفنانة التونسية هند صبري عن قلقها من الاشتراك في المسلسل الكوميدي "عايزة أتجوزالذي يعرض على MBC1، في شهر رمضان المقبل، مشيرة إلى أن خفة دم الشعب المصري وكذلك الحال لأغلب الشعوب العربية تزيد من صعوبة مهمتها في إضحاك المشاهدين.

وقالت هند "إن المسلسل يعتمد على كوميديا الموقف لمناقشة ظاهرة اجتماعية تهم شريحة كبيرة من المجتمعمضيفة أن الشعب العربي عموماً والمصري خصوصاً يتمتع بخفة الظل، والمصريون تحديداً يطلق عليهم أبناء نكتة، وهو "ما يجعل إضحاكهم شيئاً صعباً".

ورفضت هند صبري الربط بين اختيارها ظاهرة اجتماعية خطيرة كالعنوسة موضوعاً لمسلسلها الجديد "عايزة أتجوز" ومنصبها كسفيرة للأمم المتحدة، بحسب صحيفة الحياة اللندنية 23 يوليو/تموز.

وأكدت أن هناك فصلاً تاماً وكاملاً بين نشاطها الاجتماعي وعملها كفنانة، مؤكدة أنها تختار أعمالها دوماً على "أساس المضمون" سواء هذا المسلسل أم الأعمال المقبلة.

وشددت الفنانة التونسية على اختلاف مسلسل "عايزة أتجوز" عن غيره من الأعمال الكوميدية السائدة، مشيرة إلى أنه بعيد من فكرة مسلسلات السيت كوم، التي يصعب من خلالها مناقشة ظاهرة مهمة كالعنوسة في ثلاثين حلقة.

وردا على سؤال حول رؤيتها للمشاركة في الدراما التلفزيونية، قالت "المسلسل يعني أنك بحاجة إلى قصة يمكن تقديمها في ثلاثين حلقة دون أن يشعر الجمهور بالملل، بالإضافة إلى أن المسلسل يستغرق فترة طويلة في التصوير والتحضير فهو مجهد، وكان من المستحيل تقريباً تكرار التجربة في العام التالي".

وأوضحت هند أن المسلسل يضم عددا من ضيوف الشرف؛ بينهم أحمد السقا وأحمد رزق ومي كساب وإدوارد ويوسف الشريف ومحمود الجندي، وتشرح تفاصيل دورها بالقول "ألعب فيه دور "علا" الطبيبة الصيدلية الشابة المنتمية للطبقة المتوسطة التي تسعى جاهدة إلى اللحاق بقطار الزواج قبل الوصول إلى عقد الثالث من عمرها".

وأضافت "نظرا لهذا البحث بالإضافة إلى ضغوط عائلتها قررت قبول أول عريس يطرق بابها، ولذلك تتعرض للكثير من المواقف الاجتماعية الكوميدية مع كل عرض زواج، وكل تلك المتناقضات تقدم بشكل عصري، سواء في المضمون أم الشكل أم طريقة التنفيذ".

ومن جهة أخرى، تواصل هند صبري تصوير دورها في المسلسل المأخوذ عن رواية تحمل الاسم نفسه، إنتاج مدونة على "الإنترنت" بدأت عام 2007، وحققت نجاحا كبيرا بعد أن وصل عدد زائريها إلى قرابة النصف مليون شخص.

وصدرت بعدها في كتاب عن "دار الشروق" فبراير/شباط 2008، والمسلسل إخراج رامي إمام وتأليف غادة عبد العال، مع ديكور فوزي العوامري وتصوير هشام سري.