EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2009

في المسلسل المصري الجديد "لو كنت ناسي" هدى الخطيب تحارب زوجها لتورطه في تجارة الأعضاء البشرية

كشفت الفنانة الإماراتية هدى الخطيب عن تفاصيل دورها في المسلسل المصري الجديد (لو كنت ناسيمشيرة إلى أنها تضطر إلى محاربة زوجها بعد أن تكتشف أنه يعمل في تجارة الأعضاء البشرية.

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2009

في المسلسل المصري الجديد "لو كنت ناسي" هدى الخطيب تحارب زوجها لتورطه في تجارة الأعضاء البشرية

كشفت الفنانة الإماراتية هدى الخطيب عن تفاصيل دورها في المسلسل المصري الجديد (لو كنت ناسيمشيرة إلى أنها تضطر إلى محاربة زوجها بعد أن تكتشف أنه يعمل في تجارة الأعضاء البشرية.

وقالت هدى -في تصريحات خاصة لموقع mbc.net- أنها سعيدة بتواجدها لأول مرة في الدراما المصرية من خلال مسلسل "لو كنت ناسيوالذي انتهت من تصويره مؤخرا، معربة عن ثقتها في أن العمل سيحقق نجاحا كبير.

وعن طبيعة الشخصية التي تجسدها، قالت الخطيب أنها تجسد شخصية طبيبة تحلم بالمبادئ والمثل التي قد لا تكون موجودة بالحد الذي تحلم به في هذا العالم. ورغم حبها الشديد لزوجها الطبيب، بعدما كان صاحب مبادئ وقيم، فإنها وبعد التغير الشديد الذي حدث له وتنازله عن كثير من القيم التي كانت مترسخة فيه، تضطر للوقوف ضده بكل قوة، بعدما عرفت عن طريق المصادفة أنه يعمل في تجارة الأعضاء البشرية.

وأضافت أنها تقوم من خلال الدور بمحاولة إبعاد زوجها عن هذا الطريق، مما يوتر العلاقة الزوجية بينهما، في الوقت الذي يظهر فيه حبيبها القديم الذي يساهم إلى حد كبير في تغيرات درامية جذرية في الأحداث التي يشارك فيها النجوم؛ رياض الخولي وهادى الجيار ونبيل نور الدين والنجمة الشابة إيمان رجائي، بالإضافة إلى المخرج المتميز عادل قطب.

وأشادت الممثلة الإماراتية بمستوى الدراما المصرية، مشددة على أنها في تطور مستمر وأنها ضد كل من يهاجموها وأنها تقدم أعمالا تاريخية واجتماعية وسياسية على مستوى عال من الإنتاج.

وفيما يخص قرار الدكتور أشرف ذكي نقيب الفنانين المصريين بتقليص عمل الفنانين العرب في مصر إلى عمل واحد بالعام، أكدت الخطيب أنها مع هذا القرار. ولو أمامها الدكتور أشرف لخلعت القبعة وانحنت احتراما لهذا القرار الذي يأتي في صالح الفنان المصري صاحب البلد -بحسب تعبيرها- خاصة في ظل ميلاد كثيرين من النجوم والنجمات الشباب خريجي المعاهد التمثيلية والسينمائية.

وعن الفارق بين الدراما الإماراتية عن نظيرتها الكويتية والمصرية، أجابت هدى أن الدراما المصرية دائما ما تحاول التجديد والبحث عن التنوع، أما الدراما الكويتية والتي لها باع طويل معها؛ حيث شاركت في كثير من أعمالها، فإن أبرز ما يميزها تقديرهم الشديد للفنان.

وعن الدراما الإماراتية، قالت هدى الخطيب: إنه رغم التعدد الشديد في المهرجانات التي تشهد فعالياتها دائما، فإن معظم الأدوار التي عرضت عليها غير مناسبة لها، وتراها هدى في المرتبة التالية للدراما الكويتية.

على جانب آخر، أوشكت هدى الخطيب على الانتهاء من تصوير مسلسل "دروب المطايا" تأليف سلطان النيادي وإخراج عارف الطويل، مشيرة إلى أنه أول عمل بدوي تقدمه في الإمارات.

وعن دورها بالمسلسل، قالت إنها تجسد شخصية (عشبةوهي امرأة ذات نفوذ وشخصية قويه تواجه عددا من الأزمات وبحكمتها تستطيع التغلب عليها.

ويشارك الخطيب في بطولة "دروب المطايا" الفنانون الإماراتيين؛ محمد العامري، بلال عبد الله، رزيقة الطارش وأحمد الجسمي.