EN
  • تاريخ النشر: 10 مارس, 2009

بعد أزمات عطلت مسلسل بليغ حمدي مطربة "أسمهان" تغني لميادة.. ووردة تتجاهل "مداح القمر"

وعد البحري تخشى من تأثير التمثيل على وجودها كمطربة

وعد البحري تخشى من تأثير التمثيل على وجودها كمطربة

رشح المخرج مجدي أحمد علي المطربة الشابة وعد البحري -التي قدمت مؤخرا أغنيات مسلسل "أسمهان" بصوتها- لتجسيد دور الفنانة الكبيرة ميادة الحناوي في مسلسل "مداح القمر" الذي يروي سيرة الملحن الراحل بليغ حمدي.

رشح المخرج مجدي أحمد علي المطربة الشابة وعد البحري -التي قدمت مؤخرا أغنيات مسلسل "أسمهان" بصوتها- لتجسيد دور الفنانة الكبيرة ميادة الحناوي في مسلسل "مداح القمر" الذي يروي سيرة الملحن الراحل بليغ حمدي.

وقالت وعد البحري لوكالة الأنباء الألمانية الثلاثاء 10 مارس/آذار: إن المخرج عرض عليها تجسيد دور ميادة التي قدم لها بليغ أشهر أغنياتها مثل "الحب اللي كان" و"أنا بعشقكحيث تضم الأحداث تقديمها لعدد من أغنيات فايزة أحمد ووردة الشهيرة بصوتها.

وأضافت المطربة السورية أنها لم تعط مخرج المسلسل ردّا حتى الآن، خوفا من الإقدام على تجربة التمثيل بشكل ربما يؤثر عليها كمطربة.

كانت وعد البحري قد أبدت رضاها التام عن المستوى المتميز لمسلسل "أسمهانرغم أنها شخصيّا لاحظت مع الجمهور أن اسمها في مقدمة المسلسل غير بارز ومدة عرضه قصيرة.

وردّا على سؤال حول خطورة الخلط بين صوتها وصوت أسمهان على مستقبلها الفني قالت وعد البحري: إنها لا تجد أي نوع من الخطورة؛ لأن أسمهان أحد عمالقة الفن العربي، وصوتها من الأصوات النادرة التي لا تشبه أي صوت آخر، مشيرة إلى أنها تعتبر هذا الخلط مديحا يسعدها جدّا، لأن أداء أغاني أسمهان والاقتراب من صوتها مهمة صعبة، وليست سهلة على أي صوت.

من جانب آخر، لا يزال المخرج مجدي أحمد علي يبحث عن وجه جديد لتقديم شخصية فايزة أحمد في المسلسل الذي تأجل تصويره أكثر من مرة طيلة السنوات الثلاث الماضية.

لكنه تم الاستقرار على الممثلة التونسية الشابة سناء يوسف لتجسد شخصية وردة رفيقة مشوار بليغ حمدي في المسلسل الذي كتبه محمد رفاعي ويشارك في بطولته منه فضالي وخيرية أحمد ومحمد متولي، بينما يجسد دور بليغ الممثل محمد نجاتي.

في المقابل، نفت المطربة الكبيرة وردة أي علم لها بالمسلسل أو ترشحها للظهور فيه أو اتفاق أي من القائمين عليه معها على ظهور شخصيتها في الأحداث، مشيرة إلى أن تقديم شخصيتها دراميّا لا يصح دون إبلاغها وموافقتها بشكل رسمي على الأحداث والممثلة المفترض أن تقدم دورها.

وتعرض المسلسل لأزمات عدة؛ حيث كان من المقرر أن يقوم ببطولته الفنان ممدوح عبدالعليم، لكن خلافا دبّ بينه وبين المخرج أدى إلى استبعاده لتبدأ أزمة اختيار البطل التي رشح فيها ممثلين بينهم هاني سلامة وإيهاب فهمي، قبل أن يستقر عند محمد نجاتي.