EN
  • تاريخ النشر: 29 يونيو, 2010

"ابنة جنين" قلدت المذيعات بسن الخامسة.. والزعتر عشقها الأول مذيعة MBC3 "عزة": الأطفال يستشيرونني في مشكلاتهم الخاصة على الفيس بوك

عزة تجمع بين العمل والدراسة وتنمية مهارات العزف الموسيقي

عزة تجمع بين العمل والدراسة وتنمية مهارات العزف الموسيقي

قالت عزة زعرور -مذيعة MBC3-: إن حبها لتقديم البرامج بدأ في وقت مبكر من الطفولة، لافتة إلى أنها اعتادت تقليد المذيعات ومقدمي البرامج منذ سن الخامسة، مشيرة إلى أنها تتواصل مع الأطفال على فيس بوك وتحاول حل مشكلاتهم.

  • تاريخ النشر: 29 يونيو, 2010

"ابنة جنين" قلدت المذيعات بسن الخامسة.. والزعتر عشقها الأول مذيعة MBC3 "عزة": الأطفال يستشيرونني في مشكلاتهم الخاصة على الفيس بوك

قالت عزة زعرور -مذيعة MBC3-: إن حبها لتقديم البرامج بدأ في وقت مبكر من الطفولة، لافتة إلى أنها اعتادت تقليد المذيعات ومقدمي البرامج منذ سن الخامسة، مشيرة إلى أنها تتواصل مع الأطفال على فيس بوك وتحاول حل مشكلاتهم.

في الوقت نفسه، أكدت الشابة -التي بدأت مسيرتها في الثالثة عشرة- أنها تعيش تحديا جديدا في الموسم الجديد من "بنات وبس"؛ حيث تعد البرنامج وتقدمه في آن، مشيرة إلى أنها تأمل في الحصول على إجازة في الإعلام، كي تستطيع دعم موهبتها بالدراسة الأكاديمية التخصصية.

وأضافت عزة في مقابلة مع mbc.net أنها دأبت منذ الصغر على لعب دور المذيعة والمقدمة، كما كانت تقلد شخصيات الأفلام، حتى إنها فاجأت أهلها وهي في الخامسة بتقليد فتاة كفيفة كانت قد شاهدتها في فيلم؛ حيث أغلقت عينها، وسارت معتمدة على لمس الأشياء من حولها طوال الوقت.

وأكدت الفتاة -التي تعرف نفسها بـ"ابنة جنين" - بأنها دائمة الذهاب إلى فلسطين للقاء أسرتها، مشيرة إلى أنها تصر على حمل زاد من الأطعمة الفلسطينية، وخاصة الزعتر في طريق عودتها إلى مقر إقامتها في دبي.

وأرجعت سر نجاحها إلى إصرار أهلها على مساندتها وتنمية مواهبها في الموسيقى والغناء، على رغم الظروف الصعبة التي تعيشها الأسرة في الأرض المحتلة، مشيرة إلى أن ذلك علمها الإصرار والاجتهاد لتحقيق الأحلام.

وقالت: الصبر والإيمان عنصران مهمان لتحقيق الذات، وأن كل شيء يمكن إنجازه بالوقت والإصرار، داعية أطفال فلسطين إلى الاحتفاظ بالأمل، مؤكدة على أهمية التغلب على الظروف الصعبة المحيطة بهم.

وأوضحت: "هذه الظروف قد تكون مصدرا للضغط، إلا أنها قد تولد قدرات وقوة أيضًا، ولذا لا بد من استثمارها وتنميتهامعبرة في الوقت نفسه عن سعادتها للتواصل مع محبي MBC3 في فلسطين في كلّ زيارة تقوم بها للأراضي المحتلة.

وأضافت أنها تتواصل مع أطفال العالم العربي عبر الفيس بوك، وتتلقى منهم رسائل، ولديها صداقات مع بعضهم؛ حيث يستشيرونها في أمورهم الخاصة، الأمر الذي يشعرها بمسؤولية كبيرة تجاههم.

عزة تحاول تقديم المشورة للأطفال كما تقول- بوعي، لإدراكها مقدار المسؤولية في توجيه الأصدقاء الصغار، موضحة أنها تعتمد على حسها الخاص في قراراتها الصغيرة، في حين تلجأ لمشورة الأهل والأصدقاء في الأمور المهمة. ولا يقتصر جمهور MBC3 على صغار السن، إذ إنها تتلقى رسائل شريحة ما بين 9 و15 عاما.

واعتبرت أن فرصة العمل في سن مبكرة في برامج الأطفال، منحتها الخبرة وطورت من قدراتها ومداركها، وأطلعتها على ثقافات متنوعة.

ورغم مواهبها في العزف والموسيقى، فإن تقديم برامج الأطفال هو أكثر ما يستهويها، مشيرة إلى أنها تشعر بسعادة غامرة عندما تقف أمام الكاميرا، مؤكدة أنها تحاول التواصل مع الأطفال، وكأنهم يجلسون أمامها مباشرة.

البرنامج اليومي لعزة مزدحم بالدراسة، ثم التلفزيون وتدريب الموسيقى، ثم تعود للمنزل لإتمام واجباتها المنزلية، بينما تحاول -في أوقات الفراغ- التواصل مع الأصدقاء والقراءة وتنمية مهاراتها الثقافية، معتبرة أن سر قدرتها على عمل كل ذلك هو تنظيم الوقت.