EN
  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2009

عسيري يرجع مشاركتهما لنجاح المسلسل لميس ونور تواجهان مناحي في "بيني وبينك" بلا إسفاف

حسن عسيري ولميس أثناء التصوير في اسطنبول

حسن عسيري ولميس أثناء التصوير في اسطنبول

أنهت الممثلتان التركيتان سونغول أودين الشهيرة بـ"نور" وتوبا بويكستون "لميس" مشاهدهما في مسلسل "بيني وبينك 3" والذي جرى تصويره في مدينة اسطنبول في تركيا، وسيعرض في شهر رمضان المقبل.

أنهت الممثلتان التركيتان سونغول أودين الشهيرة بـ"نور" وتوبا بويكستون "لميس" مشاهدهما في مسلسل "بيني وبينك 3" والذي جرى تصويره في مدينة اسطنبول في تركيا، وسيعرض في شهر رمضان المقبل.

وتدور مشاهد النجمتين في قالب كوميدي عفوي حين ينجح الواصل أو راشد الشمراني في مواصلة خداع حسن عسيري "دنحي" وفايز المالكي "مناحي" من أجل الزواج المسيار من "لميس" و"نور".

واعتبر الممثل حسن عسيري أن نجاح مسلسل "بيني وبينك" في جزأيه الأول والثاني هو الذي دفعه للتعاقد مع النجمتين التركيتين اللتين حققتا شعبية كبيرة في منطقة الخليج والعالم العربي.

وأضاف عسيري أن نجاح الأعمال التي يقدمها في عيون المشاهدين يحمله مسؤولية كبيرة في المحافظة على هذا النجاح، خاصة وأنه يبحث عن التميز في الدراما الخليجية من خلال مناقشة قضايا اجتماعية بطرح جريء بعيد عن الإسفاف.

وأشار إلى أن مشاركة لميس ونور في الجزء الثالث من هذا العمل ليست لمجرد المشاركة، وإنما من خلال أحداث مكتوبة بالشكل الصحيح.

من جانبه أثنى المخرج "محمد العوالي" على الفنانتين التركيتين، مشيرا إلى أنهما تقدمان مشاهدهما بدون دبلجة وبلغة عربية رائعة، بحسب صحيفة الأنباء الكويتية الأربعاء 1 يوليو/تموز الجاري.

كان عسيري قد تولى مهمة تعليم لميس اللغة العربية التي وصفها بالسهلة، كون الممثلة -ذائعة الصيت عربيا- تمتلك ذاكرة جيدة تساعدها في الحفظ بسرعة.

وعلى الرغم من أنها التجربة الأولى لتوبا في مسلسل عربي؛ إلا أنها تأقلمت سريعا مع الأجواء، وأبدت حماسة في إنجاز مهمتها الكوميدية القصيرة.

وقالت "أعرف أن لي جمهورا كبيرا في العالم العربي، وتحديدا في السعودية، لذلك وافقت على المشاركة في المسلسل الذي علمت أنه يحظى بشعبية واسعة في الخليجبحسب صحيفة الحياة اللندنية.

وامتدحت لميس حسن عسيري، وقالت "إنه مسؤول عن تعليمي بعض الكلمات العربية، ويساعدني في فهم تفاصيل الدور قبل تصوير كل مشهد".

كانت لميس قد عبرت في تصريحات صحفية سابقة عن سعادتها لتلقيها عروضا في الدراما العربية بعد نجاح مسلسل "سنوات الضياعوقالت "أنا سعيدة جدًّا عندما أتلقى عرضًا للمشاركة في أعمال عربية، وهذا يؤكد أنني فنانة محبوبة لديهم".

لكن النجمة التركية قالت في الوقت نفسه "أنا أضع في عين الاعتبار مكانتي كنجمة أبحث دومًا عن أعمال تضيف لي ولمشواري، ولن أخطو أية خطوة في هذا المجال ما لم تكن محسوبة فنيًّا، وأريد أن تكون مشاركتي فاعلة ومؤثرة".