EN
  • تاريخ النشر: 18 فبراير, 2011

بعد انفصالها عن صديقها فانيسا هدجنز تغسل همومها العاطفية بحضن وحش "ديزني"

فانيسا مع ميكي ماوس

فانيسا مع ميكي ماوس

بدلاً من أن تقضي عيد الحب وحيدةً بعد انفصالها عن صديقها الممثل زاك إيفرون، توجَّهت الممثلة الشابة فانيسا هدجنز إلى عالم "ديزني لاند" لتصاحب شخصياته الشهيرة.
ففي رحلتها إلى ولاية فلوريدا الأمريكية، جلست فانيسا في حضن شخصية الوحش، من القصة الكلاسيكية "الجميلة والوحشكما التقطت الصور التذكارية مع ميكي ماوس.

بدلاً من أن تقضي عيد الحب وحيدةً بعد انفصالها عن صديقها الممثل زاك إيفرون، توجَّهت الممثلة الشابة فانيسا هدجنز إلى عالم "ديزني لاند" لتصاحب شخصياته الشهيرة.

ففي رحلتها إلى ولاية فلوريدا الأمريكية، جلست فانيسا في حضن شخصية الوحش، من القصة الكلاسيكية "الجميلة والوحشكما التقطت الصور التذكارية مع ميكي ماوس.

وكانت فانيسا (22 سنة) قد انفصلت مؤخرًا عن صديقها الممثل زاك إيفرون، بعد علاقة عاطفية دامت 4 سنوات.

وصرحت النجمة بأنها تحتفظ مع أفرون بعلاقة صداقة ودية، ولم تنفِ احتمال عودتهما مرة أخرى، قائلةً إنه لا أحد يعلم ما قد يحمله المستقبل، كما جاء في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يوم الاثنين 14 فبراير/شباط الجاري.

وكان الثنائي قد جمعهما الحب أثناء تصوير "High School Musical"، حتى أعلنا الانفصال في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ومنذ ذاك الحين وهي مشغولة بإعداد وتصوير فيلمها الجديد "كالوحوش Beastly"، الذي تتقاسم بطولته مع الممثل البريطاني أليكس بيتيفر، والذي من المقرر أن يُعرض الشهر القادم.

ويدور الفيلم حول أسطورة "الجميلة والوحشلكن في إطار عصري؛ حيث يتناول قصة تحوُّل مراهق وسيم من سكان مدينة نيويورك إلى وحش مخيف بعد إهانته إحدى زميلاته، حتى ينقذه الحب الحقيقي من ذلك المصير.