EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2009

اعترف بحرمة ما يقول عمر الشريف: لا أتصور أن الله خلق البشر ليدخلهم النار

عمر الشريف اعترف بغضبه من مستوى فيلم "المسافر"

عمر الشريف اعترف بغضبه من مستوى فيلم "المسافر"

قال الفنان المصري العالمي عمر الشريف إنه لا يتصور أن الله تعالى خلق البشر ليذهب بهم إلى النار، معترفا بأنه يعلم أن ما يقوله حراما شرعا لكنه لا يستطيع تصور ذلك.

  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2009

اعترف بحرمة ما يقول عمر الشريف: لا أتصور أن الله خلق البشر ليدخلهم النار

قال الفنان المصري العالمي عمر الشريف إنه لا يتصور أن الله تعالى خلق البشر ليذهب بهم إلى النار، معترفا بأنه يعلم أن ما يقوله حراما شرعا لكنه لا يستطيع تصور ذلك.

وأضاف الفنان المصري أن الله تعالى خلق جميع الناس سواء المسلمين أو اليهود أو المسيحيين، وكذلك خلق الناس الأبيض والأسود والأصفر وغيرهم .. متسائلا "هل يعقل أن الله خلق هؤلاء ليذهبوا إلى النار؟".

وعاد الشريف ليقول، في مقابلة مع قناة "العربية الجمعة 18 ديسمبر/كانون الأول "أنا أعرف أن ما أقوله حراما، لكن لا أستطيع أن أتحمل مثل هذا التفكير".

وتطرق الشريف إلى فيلمه الفرنسي "إبراهيم وزهور القرآنوأوضح أنه جسَّد في الفيلم شخصية مسلم لا يعرف كثيرا عن إسلامه، ويتبنى طفلا يهوديا، وقبل موته يورثه مكتبته ومصحفه، في دعوةٍ إلى الحب والتسامح بين جميع الأديان.

وردّا على سؤال حول كثيرٍ من أفلامه التي تدعو إلى نشر السلام والتصالح مع الآخر والتصالح بين الأديان، قال الشريف إن هذه الأفلام تمثلني أنا شخصيا، حيث أحاول دائما التقريب بين الناس مهما كانت جنسياتهم وأديانهم.

وأعرب الفنان المصري عن غضبه الشديد من إخراج فيلمه الأخير "المسافر" وعدم رضائه عن مستواه، وقال إن سيناريو الفيلم كان عبقريا وفكرته عبقرية، مضيفا أنه صور الجزء الخاص به في البداية، ولم يشاهد باقي العمل، وفوجئ ببطء أحداث الفيلم خلال مشاهدته له في مهرجان "فينيسيالذلك طلب تعديله قبل أن يطرح في دور السينما.

ودافع الشريف عن إقدامه على قضاء أغلب مراحل عمره خارج مصر خلال فترة حكم الرئيس جمال عبد الناصر، مرجعا ذلك إلى ما وصفه بالمهانة التي كان يشعر بها عند ذهابه لاستخراج طلب سفر، حيث كان يقف في طابور طويل من الراقصات اللاتي كن يسافرن لأغراض أخرى غير الرقص، من أجل أن يحصل على شهادة تؤكد "حسن سيره وسلوكه".

وأوضح الفنان المصري أنه عانى كثيرا خلال تلك الفترة لا سيما عندما كلفه أحد رجال المخابرات في السفارة المصرية بلندن بأن يقوم بخدمة أمنية ، وطلب منه أن يسبّ عبد الناصر بهدف إنجاح المهمة.

وأشار إلى أن المهمة كانت تهدف إلى الإمساك بأحد الأشخاص هرب من رجال المخابرات ويودون تتبعه لقتله، لكنه لم يكشف عن هوية الرجل.

وأضاف الفنان المصري أنه بدأ في تنفيذ المهمة، لكنه لم يستطع الاستمرار بسبب انتهاء هذه العملية بقتل أحد الأشخاص.

وأشار إلى أنه ذهب لرجل المخابرات وطلب منه إعفاءه من هذه المهمة التي كانت تتطلب مرافقته لسيدة، لا سيما وأنه كان متزوجا، مشيرا إلى أنه بعد أن توقف عن تنفيذ العملية حذر السيدة مما يحاك حولها.

وفي سياق مختلف، انتقد الفنان المصري إهمال الفنانين العرب لمظهرهم الخارجي؛ حيث يعاني أغلبهم من الجسم الممتلئ، مشيرا إلى أنه يمارس رياضة المشي يوميا لمسافة 5 كيلومترات للحفاظ على لياقته.

طالع تصريحات عمر الشريف لقناة العربية على ناس mbc

http://nas.mbc.net/viewGroupVideo.php?fileID=265231&groupId=16301