EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2009

أكد التزام MBC بالمهنية والتعاليم الإسلامية علي الغفيلي: أعتذر عما قلته ارتجالا في وفاة مايكل جاكسون

الغفيلي تربى تربية دينية وينتمي إلى عائلة محافظة

الغفيلي تربى تربية دينية وينتمي إلى عائلة محافظة

عبر علي الغفيلي المذيع بقناة MBC عن أسفه لما اعتبره سوء فهم لخطأ غير مقصود ارتكبه ارتجالا في برنامج "MBC في أسبوع" الذي أُذيع مساء الخميس الماضي التاسع من يوليو/حزيران الجاري، عندما تحدث عن وفاة نجم موسيقى البوب مايكل جاكسون، مستخدما عبارة تشبه في تركيبها وألفاظها عبارة مشهورة قالها الخليفة أبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه يوم وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.

عبر علي الغفيلي المذيع بقناة MBC عن أسفه لما اعتبره سوء فهم لخطأ غير مقصود ارتكبه ارتجالا في برنامج "MBC في أسبوع" الذي أُذيع مساء الخميس الماضي التاسع من يوليو/حزيران الجاري، عندما تحدث عن وفاة نجم موسيقى البوب مايكل جاكسون، مستخدما عبارة تشبه في تركيبها وألفاظها عبارة مشهورة قالها الخليفة أبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه يوم وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.

وأكد "الغفيلي" أنه لما ذكر العبارة لم يكن يريد بها التجاوز، وإنما استخدام تعبير لغوي جميل وشائع، مؤكدا أنه لم تكن بباله المناسبة الأصلية التي قيلت فيها العبارة، كما لم يقصد الربط بين المناسبتين بأي شكل من الأشكال، وإنما أراد استخدام قالب لغوي، ولم يتعمّد حينها مناسبتها التاريخية؛ إذ إنها قيلت في مناسبة وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.

وقال الغفيلي إنه يعتذر لجمهور "MBC" عن هذا الخطأ غير المقصود، كما يعتذر عن خطئه أيضا لقناة MBC، مشددًا على مراعاتها للقيم المهنية، والالتزام بما يتناسب مع التعاليم الإسلامية.

وأشار إلى أنه بخلاف ما قاله فإنه على المستوى الشخصى قد تربى تربية دينية، وينتمي إلى عائلة محافظة، مؤكدا أنه فخور بتلك التنشئة، وأنها تمثل جوهر التعاليم الدينية التي يعتصم بها، طالبا من جمهور "MBC" مسامحته عن هذا الخطأ غير المقصود.

ويُعتبر علي الغفيلي أحد أبرز مذيعي الأخبار في MBC؛ حيث انضم إليها قبل عامين بعد عمله في وسائل إعلامية فضائية ومكتوبة عدة، وهو خريج قسم الإعلام بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض.