EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2009

أكدت أن القرار رد على كل شخص شكك في وطنيتها عفو ملكي عن إعلامية سعودية أدينت بالجلد في قضية المجاهر بالرذيلة

أعلنت الصحفية السعودية روزانا اليمامي -التي حكم عليها بالجلد 60 جلده، بعدما أدينت بتهمة التعامل مع وسيلة إعلامية غير مرخصة رسميا من قبل السلطات السعودية- أن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز عفا عنها ولن تجلد، مؤكدة أنها لن تتعامل مرة أخرى مع قناة (LBC) اللبنانية.

أعلنت الصحفية السعودية روزانا اليمامي -التي حكم عليها بالجلد 60 جلده، بعدما أدينت بتهمة التعامل مع وسيلة إعلامية غير مرخصة رسميا من قبل السلطات السعودية- أن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز عفا عنها ولن تجلد، مؤكدة أنها لن تتعامل مرة أخرى مع قناة (LBC) اللبنانية.

وقالت اليمامي، في بيان لها يوم الإثنين، "إنني استقبلت قرار العفو الملكي عني اليوم من وزير الإعلام السعودي عبد العزيز خوجة.. وسجدت لله شكرا".

وأوضحت اليامي -22 عاما- "أن قرار العفو رد على كل شخص شكك في وطنيتي، ونصر لبلدي وأهلي وديني".

وقالت اليمامي "لن أتعامل مرة أخرى مع قناة (LBC) لأنها أساءت لبلدي وأساءت لديني وأساءت لشخصي".

وكان قاضٍ سعودي أصدر يوم السبت الماضي حكما يقضي بجلد اليمامي 60 جلدة لأنها تتعامل مع قناة (LBC) اللبنانية، وليست للقناة ترخيص في المملكة.

وأكد مصدر مطلع في وزارة الإعلام السعودية في بيان يوم الإثنين أن "العاهل السعودي وجه بإغلاق الملف الخاص بروزانا اليمامي وبالإعلامية الثانية إيمان الرجب، وأن تحول قضيتهما إلى وزارة الثقافة والإعلام".

وقالت اليمامي "أسقط القضاء السعودي عني تهمة التنسيق والإعداد لمصلحة قضية (المجاهر بالمعصيةوإن التهمة التي حوكمت من أجلها هي تهمة (التعامل مع وسيلة إعلامية غير مرخصة رسميا من قبل السلطات السعوديةوإعداد موضوعات تم بثها في برنامج (أحمر بالخط العريض) قبل بث حلقة المجاهر بالمعصية".

وكانت السلطات السعودية أغلقت مكاتب (LBC) في التاسع من أغسطس/آب الماضي أثر الجدل الحاد الذي أثاره برنامجها "أحمر بالخط العريضالذي سرد خلاله السعودي مازن عبد الجواد تفاصيل عن حياته الجنسية منذ سن المراهقة.

وفي السابع من أكتوبر/تشرين الأول حكم على عبد الجواد الذي يعمل في الخطوط الجوية السعودية وهو مطلق ووالد لأربعة أبناء، بالسجن خمس سنوات وبالجلد 1000 جلدة بسبب ظهوره في هذا البرنامج، كما صدر الحكم أيضا على ثلاثة من رفاق عبد الجواد الذين ظهروا معه في البرنامج بالسجن سنتين وبالجلد 300 جلدة.