EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2009

رفض أكثر من مسلسل للبيئة الشامية عصام: "باب الحارة 4" احتفظ ببهجته.. وقاتلنا لاستعادة المشاهدين

ميلاد يوسف يرجع نجاح عصام إلى إخلاصه للشخصية

ميلاد يوسف يرجع نجاح عصام إلى إخلاصه للشخصية

قال الفنان السوري ميلاد يوسف، الذي يجسّد دور عصام في مسلسل "باب الحارةإن فريق عمل المسلسل قاتل وبذل مجهودا مضاعفا في الجزء الرابع؛ وذلك بهدف الحفاظ على بهجة العمل، واستعادة المشاهدين عقب الهجوم الذي تعرض له الجزء الثالث.

قال الفنان السوري ميلاد يوسف، الذي يجسّد دور عصام في مسلسل "باب الحارةإن فريق عمل المسلسل قاتل وبذل مجهودا مضاعفا في الجزء الرابع؛ وذلك بهدف الحفاظ على بهجة العمل، واستعادة المشاهدين عقب الهجوم الذي تعرض له الجزء الثالث.

وقال ميلاد: "دافعنا بكل جوارحنا وإمكانياتنا عن العمل، وفي سبيل الرجوع إلى قاعدة الجمهور، وبالفعل استطعنا من خلال الجزء الرابع العودة بباب الحارة إلى قواعده الأساسية، فلمسنا رد فعل جماهيريا مهما" - بحسب جريدة الوطن السورية 8 أكتوبر/تشرين أول.

وأوضح الفنان السوري أن إخلاصه لشخصية عصام التي يقدمها منذ الجزء الأول وراء استمراره في العمل، وقال: بقدر ما يكون الأشخاص مخلصين لهذه الشخصيات التي أخذت حيزًا في الدراما ونصيبًا واهتمامًا من الجمهور تصبح الشخصية مخلصة لصاحبها.. أشعر أنها أصبحت جزءًا من مشروعي الخاص.

وحول عوامل نجاح المسلسل من وجهة نظره- رأى ميلاد أن معادلة النجاح صعبة، والحفاظ على عناصر النجاح أمر في غاية الصعوبة وخاصةً في مجتمعاتنا العربية؛ لأننا لسنا معتادين على النجاح، مضيفا أن "باب الحارة" عمل إشكالي في الوسط وبين الجمهور؛ لأن الجمهور أحبّ الشخصيات واعتبرها ملكه وأصبح يطالبنا بها.

وفيما إذا كان غياب أكثر من ممثل عن المسلسل قد أثر سلبا على العمل، قال الفنان السوري "الذين استبعدوا لا يتعدون أصابع اليد.. والأمر له علاقة بمدى الإيمان بمشروع واضح المعالم والشروط.. فالقدرة على الالتزام بهذه الشروط تعني الاستمرار بالمشروع الذي يستبعد عنه غير الملتزمين".

وتطرق ميلاد إلى اتجاه البعض لإنتاج أكثر من مسلسل تدور أحداثه حول البيئة الشامية ما يمثل منافسة مع "باب الحارةوقال إنه ليس مطلوبًا من تلك المسلسلات منافسة "باب الحارة"؛ لأن الأخير حالة مختلفة تماما بتركيبته ونجاحه.

وكشف ميلاد أنه رفض خلال السنوات السابقة المشاركة في أكثر من مسلسل يعرض البيئة الشامية؛ لأن القائمين على هذا عليها ليسوا قادرين دائمًا على تقديم هذه البيئة ذات الخصوصية.. فلا يستطيع أي شخص الدخول إلى عوالمها وتفاصيلها.

غير أن ميلاد عاد وأعرب عن تأييده لوجود أكثر من عمل يعكس البيئة الشامية ولكن بعد انتهاء عرض مسلسل "باب الحارة"؛ لأن المشاهد سيقارن أي عمل مباشرة بـ"باب الحارةخاصةً وأن مساحة اللعب ضيقة في أعمال البيئة الشامية والجو العام متشابه.