EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

دافع عن زيادة الشجن في "أوفى الخلق" عبادي الجوهر لـMBC FM: الرويشد بريء من غيابي عن "هلا فبراير"

الجوهر أرجع نجاح "تغيب الناس" إلى ذكاء الجمهور

الجوهر أرجع نجاح "تغيب الناس" إلى ذكاء الجمهور

نفى المطرب السعودي عبادي الجوهر وجودَ أي خلافات بينه وبين المطرب الكويتي عبد الله الرويشد، مؤكدا تميزَ علاقاته مع جميع زملائه المطربين، ولا أساس لوجود مثل هذه الخلافات.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

دافع عن زيادة الشجن في "أوفى الخلق" عبادي الجوهر لـMBC FM: الرويشد بريء من غيابي عن "هلا فبراير"

نفى المطرب السعودي عبادي الجوهر وجودَ أي خلافات بينه وبين المطرب الكويتي عبد الله الرويشد، مؤكدا تميزَ علاقاته مع جميع زملائه المطربين، ولا أساس لوجود مثل هذه الخلافات.

ورفض الجوهر اتهام الرويشد بالمسؤولية عن غيابه عن حفلات "هلا فبراير" الكويتية، مشيرا إلى أنه لا يملك معلومات حول كون الرويشد أو غيره له يد في ابتعاده عن التواجد بحفلات "هلا فبراير" أم لا.

ونفى في الوقت نفسه أن تكون إدارة المهرجان قد ألغت له حفلا في ليالي المهرجان قبل عامين، وأكد أنه لم توجه إليه الدعوة أصلا للمشاركة في هذا المهرجان.

وأشار كذلك في حلقة برنامج "سهرة خميس" على MBC FM أن عدم مشاركته في إحياء مهرجان وليالي جدة الغنائية يُسأل عنها المسؤولون عن تنظيم الحفلات، مشددا على ترحيبه بالغناء في الحفلات لو وجهت إليه دعوة.

وحول ألبومه الجديد؛ أوضح الجوهر أنه سيكون عبارة عن جلسة غنائية مطورة تصدر على ألبومين غنائيين، مشيرا إلى أنه تعاون في ألبومه الجديد مع عدد من الشعراء، بينهم: الأمير فيصل بن يزيد، والأمير سعود بن عبد الله، والشاعر على الغامدي.

وردا على سؤال حول أسباب تزايد نبرة الشجن في ألبومه الأخير "أوفى الخلقأوضح الجوهر أن ألبوماته السابقة شهدت أغنيات ذات شجن، لكن الجمهور شعر بزيادة نسبتها في الألبوم الأخير لوجود أكثر من أغنية تحمل معاني الشجن، وأكد أن هذا جاء لاعتبارات فنية، بالإضافة إلى أنها ساعدته أكثر في التعبير عن أحاسيسه.

كما أرجع المطرب السعودي نجاح أغنية "تغيب الناس" إلى ذكاء الجمهور، وقدرته على التفريق بين الجيد والرديء، موضحا أن الجمهور استشعر وجود تجديد في الأغنية على صعيد الكلمات والجملة اللحنية، وهذا سر نجاحها.

وحول أبرز المشكلات التي يواجهها مطربو هذه الأيام؛ اعتبر الجوهر أن مشكلاتهم نوعا ما تختلف في طبيعتها عن المشكلات والتحديات التي واجهها الجوهر وجيله قبل 41 عاما.

وأكد أن الساحة الغنائية والفنية حاليا تتيح ظروفا أفضل لتحقيق الانتشار والشهرة أسرع كثيرا مقارنة بالعصور الماضية التي كانوا يجدون فيها صعوبة بالغة لتحقيق الانتشار والشهرة.

ولفت إلى أن الساحة الفنية والإعلامية تشهد حاليا وجود أكثر من 70 قناة فضائية تهتم بالفن والمطربين، إضافة إلى وجود عدد كبير من شركات الإنتاج، وبإمكان المطربين سرعة وسهولة التواصل مع هذه الشركات أو القنوات للتعبير عن فنهم ونشره للناس والجمهور.

وأبدى الجوهر اعتراضه على ما تقدمه بعض هذه القنوات، واصفا بعض الأغنيات التي تقدمها بأنها أشبه بـ"النكاتأما الفيديو كليب فهو مخجل إلى حد كبير، معتبرا أن ذلك لا ينفي أبدا وجود نماذج فنية جيدة.