EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

اعتبر حياة الفهد الاستثناء الوحيد طارق العلي: "الهوس الجنسي" يغزو دراما الكويت دون مراعاة لرمضان

طارق العلي انتقد لغة الجنس المهيمنة على مسلسلات رمضان

طارق العلي انتقد لغة الجنس المهيمنة على مسلسلات رمضان

اتهم الفنان الكويتي طارق العلي بعض المنتجين بإظهار المجتمع الكويتي على أنه مهووس بالجنس، مشيرا إلى أن الفنانة حياة الفهد تكاد أن تكون الوحيدة التي تعي ما تقدمه للمشاهدين.

  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

اعتبر حياة الفهد الاستثناء الوحيد طارق العلي: "الهوس الجنسي" يغزو دراما الكويت دون مراعاة لرمضان

اتهم الفنان الكويتي طارق العلي بعض المنتجين بإظهار المجتمع الكويتي على أنه مهووس بالجنس، مشيرا إلى أن الفنانة حياة الفهد تكاد أن تكون الوحيدة التي تعي ما تقدمه للمشاهدين.

ونفى استخدامه للإيحاءات الجنسية في مسرحه، مؤكدا أنه يتعامل مع جمهوره وكأنهم أفراد عائلته، كما طالب المجلس الوطني بالسماح للممثلين الرجال على تجسيد الشخصيات النسائية في المسرح أسوة بالتلفزيون.

وقال النجم الكويتي -في تصريحات خاصة لـmbc.net- إن بعض المنتجين تعمد الإثارة وجذب المشاهد لكن بجهالة، فأساء إلى المجتمع الكويتي.

وأضاف "لغة الجنس باتت هي اللغة التي تتحدث بها مسلسلاتنا دون مراعاة لحرمة رمضان الكريم، ولو أردنا بيع أي عمل كويتي يظهر مجتمعا خليجيا بصورة سيئة سوف يرفض مباشرة".

وأشار إلى أن بعض المنتجين يجهل كيفية التعاطي مع طرح القضايا ولا يعرف أبعادها، فيسيء إلى نفسه ومجتمعه، وتساءل.. لا أعرف لماذا يريد العض سواء بقصد أم دون قصد إظهار المجتمع الكويتي وكأنه مهووس بالجنس؟

وتابع "من يشاهد الأعمال العربية وتحديدا المصرية منذ عشرات السنين يجدها تقدم الحالات الفردية كحالات شاذة، ولا تقدم المجتمع على أنه سيء مثلما يفعل بعض المنتجين الكويتيين".

ولم يخفِ العلي انزعاجه من بعض الأفلام العربية التي تظهر الخليجي على أنه رجل "عربيد" وزير نساء، موضحا أنه رفض المشاركة في بطولة فيلم يظهره بهذا الشكل.

وقال عندما أنتجت فيلمي السينمائي الأول "معتوق في بانكوك" وضعت في عين الاعتبار أن من يشاركني البطولة الفنان المصري علاء مرسي، فلم أحاول الاستهزاء أو السخرية منه، وعندما أقرضته مبلغا من المال في الفيلم وكان بإمكاني خلق مداعبة في المشهد، لكن خشيت أن تفسر بصورة خاطئة فصرفت النظر عنها.

في الوقت نفسه، أشاد بدور الفنان الكويتي عبد الإمام عبد الله في فيلم "كباريهوأن ظهوره بشخصية الخليجي الذي يبحث عن ملذاته كان موظفا توظيفا سليما لامس الواقع.

ونفى النجم الأول في المسرح الكويتي أن تعمد استخدام الإيحاءات الجنسية في مسرحياته، وقال "أنا لا أتعمد المباشرة، ودوما أخاطب جمهوري بجملة "اسبحوا في خيالكمأي أنني أفسح المجال أمام كل واحد من الجمهور أن يفهم ما يريده بالطريقة التي يختارها دون وصاية مني".

وطالب العلي المجلس الوطني للثقافة والفنون السماح للممثل الرجل بتجسيد الشخصيات النسائية في المسرح أسوة بالتلفزيون.

وأِشار إلى ضرورة التفريق بين من يجسد الشخصية النسائية تمثيلا، ومن يتشبه بالنساء فهؤلاء مرضى نفسيون.

وأوضح أن أكثر فنان تضرر من هذا القرار الفنان عبد الناصر درويش الشهير بتجسيده للأدوار النسائية الناجحة.

وعن جديده، قال إنه سيقدم مسرحية "بخيت وبخيته" بمشاركة الفنانين جمال الردهان وهيا الشعيبي وسوسن هارون، ويجسد فيها شخصية شاب بدوي مستهتر.