EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2011

أكد أن الممثلين السعوديين سبقوا السوريين في الدراما المصرية خالد سامي: عملي المقبل عن مؤسس الدولة السعودية الأولى

أكد أنه سعيد بمشاركته في "طاش ما طاش"

أكد أنه سعيد بمشاركته في "طاش ما طاش"

أكد الفنان السعودي خالد سامي أنه يستعد لتقديم مسلسل "محمد علي" خلال العام المقبل 2012، وهو مؤسس الدولة السعودية الأولى، والعمل ما زال قيد التحضير والإعداد حاليا، وقال إن هذا العمل سيكون من أهم الأعمال في حياته.

أكد الفنان السعودي خالد سامي أنه يستعد لتقديم مسلسل "محمد علي" خلال العام المقبل 2012، وهو مؤسس الدولة السعودية الأولى، والعمل ما زال قيد التحضير والإعداد حاليا، وقال إن هذا العمل سيكون من أهم الأعمال في حياته.

وقال سامي في تصريحات خاصة لـmbc.net: "إذا كان في المسلسل المصري نجوم سعوديون تكون له ميزة في تسويقه لقنوات سعودية لعرضه في رمضان، والفنان السعودي كان سباقا في المشاركة بالدراما المصرية عن الفنان السوري".

وأضاف "قدمت عددا من المسلسلات المصرية، وبخاصة أعمالي مع المخرج الكبير محمد فاضل مثل: "النوةو"بابا مليارديرومع المخرج الراحل فؤاد عبد الجليل مثل "بوابة المتولي" و"سور مجرى العيون" و"الورطة اللذيذة" و"لا للزوجات" و"الدنيا حظوظ".

وتابع "هناك نقاط مضيئة في حياتي من خلال نقلات مهمة مع الدراما المصرية مثل مسلسل "الضابط والمجرم".

وكشف سامي أن تجربته كممثل كوميدي في "طاش ما طاش 17" كانت ناجحة، وقال: "أنا سعيد بالمشاركة في عمل ناجح ينتظره الجمهور سنويا، وقد ضرب هذا العمل الرقم القياسي في عدد الأجزاء كأطول المسلسلات العربية".

وشدد الفنان السعودي على أن الهدف من تجاربه الفنية هو الوصول للنجومية العربية ثم العالمية، وقال: "أن تكون وجها معروفا فهذا شيء، وأن تكون وجها معروفا ومحبوبا فهذا شيء آخر، لكن أن تكون وجها معروفا ومحبوبا ومشهورا فهذه هي النجومية العربية التي أحلم بها".

وقال خالد سامي: "لقد حققت شهرتي وعملت في كثير من الدول العربية مثل الكويت والأردن وسورية ومصر والإمارات، فضلا عن أعمالي في المملكة العربية السعودية واليونان التي صورت فيها بعض أعمالي".

وأوضح بقوله: "لكن الطموح لا ينتهي عند خطوة محددة، وأحلم وآمل في الخطوة المقبلة أن أدخل مجال السينما المصرية الذي أجلته كثيرا، وهناك مشاريع جديدة مع مخرجين وممثلين مصرين مثل المخرج نادر جلال، والفنان نور الشريف، ثم أطمح فيما بعد للعالمية".

وحول تجربته في الإنتاج قال: "توقفت عن الإنتاج لأنني خسرت ماديا برغم أنني مدرك للعملية من الناحية الاقتصادية، لكن كنت منتجا بإحساس الفنان فأوفر كل شيء جيد للعمل؛ إلا أنني عندما نفذت مسلسلا كمنتج منفذ لم أخسر فيه".

وعن موهبته كمؤلف، قال خالد سامي: "إنها موهبة ولكن ليس لدي الجلد ولا أملك الانتظار، فعندما كتبت مسلسل "لا للزوجات" جلست عاما ونصف العام متفرغا لكتابته، وتعبت أعصابي".

وتابع: "أحب كثيرا من المؤلفين، ويعجبني جدا وحيد حامد في التأليف السينمائي والتلفزيوني؛ لأنه كاتب جريء ومثقف جدا".