EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

المناوي أبرز الأسماء الراحلة عن ماسبيرو حكومة مصر تستجيب للثوار وتطيح بقيادات الإذاعة والتلفزيون

الثوار كانوا قد طالبوا برحيل المناوي

الثوار كانوا قد طالبوا برحيل المناوي

استجابت الحكومة المصرية، برئاسة الدكتور عصام شرف، لمطالب الثوار المصريين بإصدار عدة قرارات أطاحت بقيادات التلفزيون المصري وأيضا الإذاعة.

  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

المناوي أبرز الأسماء الراحلة عن ماسبيرو حكومة مصر تستجيب للثوار وتطيح بقيادات الإذاعة والتلفزيون

استجابت الحكومة المصرية، برئاسة الدكتور عصام شرف، لمطالب الثوار المصريين بإصدار عدة قرارات أطاحت بقيادات التلفزيون المصري وأيضا الإذاعة.

وقرر شرف تعيين إبراهيم الصياد خلفا لعبد اللطيف المناوي، الذي قدم استقالته يوم السبت، بعد أيام قليلة من تقارير أفادت اقتراب إقالته عقب مطالب شعبية بذلك.

كما قرر رئيس الوزراء تعيين المذيعة نهال كمال رئيسًا لقطاع التلفزيون، خلفا لنادية حليم، التي قدمت تباعا طلبا بتسوية معاشها.

وتقرر أن يتم تعيين إسماعيل الششتاوي العراقي رئيسًا لقطاع الإذاعة بدلا من انتصار شلبي، بناء على طلب سامي الشريف رئيس الاتحاد.

وكانت مجموعات من شباب الثورة والمئات من العاملين بماسبيرو قد طالبوا خلال الفترة الماضية بإقالة المناوي وغيره من قيادات التلفزيون على خلفية التناول الإخباري أثناء الثورة، مؤكدين أن البرامج الإخبارية أثناء الثورة ابتعدت عن السلوك المهني وضللت الشعب المصري.

ونقلت مواقع إخبارية عن دكتور يحيى الجمل قوله -في حديث تلفزيوني- إن تبرئة قاتل من الجريمة التي ارتكبها أسهل من عزل المناوي، في إشارة إلى أنه لن يتم عزله أو تغييره.