EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2009

"دوارة الأيام" التعامل الأول لسلطان الطرب مع المسلسلات جورج وسوف يغزو الدراما التلفزيونية بتتر "ما ملكت أيمانكم"

جورج وسوف والمخرج السوري نجدت أنزور يتعاونان لأول مرة

جورج وسوف والمخرج السوري نجدت أنزور يتعاونان لأول مرة

في أول تعاون له مع الدراما التلفزيونية، قام سلطان الطرب جورج وسوف بغناء تتر مسلسل "ما ملكت أيمانكم" للمخرج السوري نجدت أنزور بعنوان (دوارة الأيام).

في أول تعاون له مع الدراما التلفزيونية، قام سلطان الطرب جورج وسوف بغناء تتر مسلسل "ما ملكت أيمانكم" للمخرج السوري نجدت أنزور بعنوان (دوارة الأيام).

الأغنية من كلمات يوسف سليمان، وألحان هيثم الزيات، وتوزيع طوني سابا، وتم تصويرها على طريقة الفيديو كليب‏.

أنزور قام بإخراج الأغنية بطريقة الفيديو كليب، وهو التعاون الأول بينهما بشكل خاص، وبين وسوف والدراما العربية بشكل عام.

ومن المقرر أن تظهر الأغنية مع المسلسل في الموسم الرمضاني المقبل على الأرجح، ويتوقع لها نجاحا كبيرا نظرا للجهود الكبيرة التي بذلت فيها.

وحرص المخرج نجدت أنزور على أن يتعامل مع قامات موسيقية كبيرة لتجهيز شارات الأعمال التي يقوم بإخراجها، ففي مسلسل "فارس بني مروانكان التتر من أشعار شاعر العرب الشهير نزار قباني، وألحان الموسيقي اللبناني شربل روحانا.

وتعامل المخرج السوري في مسلسل "سقف العالم" مع الموسيقار المصري ياسر عبد الرحمن المختص بتأليف موسيقى تترات المسلسلات التلفزيونية.

وتعامل قبلها مع الموسيقي الفلسطيني وليد الهشيم في العديد من الأعمال، وكذلك مع طارق الناصر من الأردن.

أما جورج وسوف -الذي احتفل قبل أيام بعيد ميلاده- ما زال يمارس هواية الفن بقلب متعب وشجن مزمن وبحث دائم عن الجديد، يقول عنه أصدقاؤه إنه يبدو للجميع بأنه غير مبال للفن ومشواره الفني، ومنشغل دائما بحياته الأسرية ورحلاته ومتفرغ لها، إلا أنهم يؤكدون بأن وسوف في الخفاء حريص على أعماله وأغانيه واختياراته، ولذلك فهو لا يمانع أن يتأخر عن جمهوره لأكثر من ثلاث سنوات ويعود بخمسة أعمال، فهذا يكفيه ويقدمه بالشكل الذي يرغب فيه.

جورج وسوف أو جورج وديع وسوف، من مواليد ضيعة كفرون بسوريا، وهو سوري الأصل لبناني الإقامة، من مواليد 1961م، ولد في بيت فن وثقافة وأدب فقد كان والده وديع وسوف شاعرا رقيق القلب ينظم القوافي ويكتبها، ويقولها في المحافل الفنية التي تقام هناك، ووالدته السيدة فرحة صاحبة صوت جميل، ولذلك فقد تشرب الفن والإبداع منذ نعومه أظافره.

قدم جورج أكثر من عشرين ألبوما غنائيا، وأحيى العديد من الحفلات الفنية، وعرف بمراهقته وطيشه فهو يقول عن كل هذا "كل أغنية هي تجربة حب وقصة جميلة بالنسبة لي، ممكن تكون تعيسة في وقتها.. ولكني أحببتها وعشقتها من كل قلبي.. الحياة أبسط وأسهل مما نتوقع، وأنا أحاول أن أبسط قصص الحب في أغنية صغيرة تطوف أرجاء الدنيا".

كما يقول عن الفن "يوجد فنانون كثيرون أحبهم وأحترمهم، وأصوات جميلة موجودة مثل وديع الصافي ومحمد عبده وكاظم الساهر وماجدة الرومي والسيدة فيروز وحليم وهاني شاكر، لكن الأسوأ أصبح فوق وأكثر من الجيد، وهذا شي ليس سهلا، فألقى على عاتقنا مهمة أن نبحث عن الأجمل ونعشق الجميل، وهذه مهمة صعبة في ظل الإسفاف، والجمهور يستحق أن تتعب له.