EN
  • تاريخ النشر: 18 فبراير, 2012

الصحف تقول إنها تهجّمت على الثوار في ذكرى "17 فبراير" تقارير: مقتل مذيعة القذافي الشهيرة بحمل السلاح أمام الكاميرا في سجنها

هالة المصراتي

لم يصدر نفي أو تأكيد من السلطات الليبية عن مقتلها

معلومات تتناقلها وكالات أنباء وصحف تفيد بأن هالة المصراتي الشهيرة بواقعة تحريم التبني لقرارات مجلس الأمن ورفع السلاح والمؤيدة للقذافي قُتلت داخل السجن

  • تاريخ النشر: 18 فبراير, 2012

الصحف تقول إنها تهجّمت على الثوار في ذكرى "17 فبراير" تقارير: مقتل مذيعة القذافي الشهيرة بحمل السلاح أمام الكاميرا في سجنها

(دبي- MBC.NET) ذكرت تقارير عربية وأجنبية أن هالة المصراتي الإعلامية المعروفة بولائها الشديد للزعيم الليبي الراحل معمر القذافي قُتلت داخل محبسها في طرابلس، فيما لم يصدر بعد أي تأكيد أو نفي لهذه المعلومة من المجلس الوطني الانتقالي الحاكم في ليبيا.

وكانت أول من نشر تلك المعلومة وكالة الأسوشيتدبرس الأمريكية التي قالت إنها حصلت على معلومات تفيد بمقتل هالة داخل زنزانتها بطرابلس الجمعة 17 فبراير/شباط على خلفية تهجمها على الثوار في الاحتفالات السنوية الأولى للثورة الليبية.

وبعد ذلك أكدت مصادر موالية للزعيم الليبي معمر القذافي صحة الخبر في تقارير تتناقلها مواقعهم على الإنترنت وتناقلتها صحف جزائرية ومواقع عربية، ولكن لم يصدر بعد تأكيد أو نفي من الجهات المسؤولة في ليبيا.

وتشتهر هالة المصراتي بجانب ولائها الشديد للقذافي بآرائها ومواقفها الغريبة حتى خلال ظهورها على الهواء مباشرة؛ حيث حملت في أوج الانتفاضة الشعبية على نظام القذافي مسدسا أمام الكاميرا، وهددت كل الثائرين والمحتجين على زعيمها، وقالت إنها ستكون إما قاتلة أو مقتولة.

هالة ترفع السلاح أمام الكاميرا
416

هالة ترفع السلاح أمام الكاميرا

وفي تصريح أثار موجة من الدهشة والسخرية على الإنترنت، قالت المصراتي إن قرارات مجلس الأمن بشأن ليبيا يرفضها الإسلام، وذلك لأن الإسلام حرم التبني، ومجلس الأمن يتبنى القرارات التي تعرضها عليه الدول.

وبعد سقوط نظام القذافي ظهرت هالة المصراتي في فيديو مع 3 من الثوار جالسين يحملون أسلحتهم وقيل إنهم ينتسبون لثوار حي الأندلس في طرابلس. ونفت المصراتي في تصريحات لاحقة أنه تم اعتقالها، مؤكدة إنها سلّمت نفسها بنفسها للثوار عندما وجدت أنهم شباب ليبي مؤدب ومعاملتهم جيدة.