EN
  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2011

وصفت المسلسل بالعدوان على المقدسات تأجيل دعوى قضائية بوقف عرض "يوسف الصديق" في مصر

قررت محكمة مصرية، السبت 8 يناير/كانون الثاني، تأجيل الدعوى القضائية المقامة من قبل رابطة المحامين الإسلاميين التي تطالب بوقف عرض المسلسل الإيراني "يوسف الصديق"؛ إلى جلسة 5 فبراير/شباط المقبل.

قررت محكمة مصرية، السبت 8 يناير/كانون الثاني، تأجيل الدعوى القضائية المقامة من قبل رابطة المحامين الإسلاميين التي تطالب بوقف عرض المسلسل الإيراني "يوسف الصديق"؛ إلى جلسة 5 فبراير/شباط المقبل.

وأجَّلت المحكمة الجلسة لتقديم المستندات وإعلام المتداخلين ممن لم يتم إعلامهم، وكذلك إعلام قناة "الكوثر" التي طالب المحامون بإغلاقها، حسب صحيفة "الأهرام" المصرية.

وخاصم المحامون في الدعوى كلاًّ من وزير الإعلام، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للأقمار الصناعية، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، ورئيس الهيئة العامة للاستثمار، وشيخ الأزهر، ومفتي الجمهورية، ومدير عام مجمع البحوث الإسلامية.

وطالبوا خلالها بوقف تنفيذ القرار القاضي بالسماح بعرض وإعادة بث مسلسل "يوسف الصديق" على جميع القنوات التي تبث على القمر المصري "نايل ساتومصادرة جميع نسخ هذا المسلسل.

وقال المحامون في دعواهم إن هذا المسلسل يمثل عدوانًا صارخًا على مقدسات المسلمين؛ حيث ينال من مكانة وقدسية رسل الله عليهم الصلاة والسلام؛ ما ينال من العقيدة؛ حيث يشكل الإيمان برسل الله وملائكته ركنين رئيسيين من إيمان كلٍّ من المدَّعين؛ ما مفاده توافر الصفة والمصلحة بالنسبة إليهم في دعواهم.

وكان مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف قد دعا إلى وقف عرض "يوسف الصديقالذي يجسد شخصية النبي يوسف ووالده النبي يعقوب، وأمين الوحي جبريل عليهم السلام، ويعرض على عددٍ من الفضائيات مدبلجًا إلى العربية.

ويتعرض المسلسل بشكل تفصيلي لحياة سيدنا يوسف، ووقعة مراودة زوجة العزيز إياه، لكن البعض يرى أن في المسلسل العديد من المغالطات التاريخية؛ لاستناده إلى المراجع الشيعية وحدها.

وأثار المسلسل جدلاً واسعًا في الأوساط الدينية، فيما دافع مخرج المسلسل فرج الله سلحشور عن وجهة نظره في تجسيد الأنبياء، ضاربًا المثل بما تعرفه هوليوود من تشخيص الأنبياء وتشكيك حتى في قداستهم وعصمتهم.

وأضاف أنه "إذا لم نتمكن من عرض هذه الوجوه لن نستطيع أن نحول دون عرض أعداء الإسلام هذه الصور، الذين يعرضون حتى وجوه أنبيائنا بالشكل الذي يريدونه هم، حتى بوجوه وأشكال بشعة وغير معصومة".

يذكر أن مسلسل "يوسف الصديق" أُنتج سنة 2008 من قِبَل "سيما فيلم" الإيرانية. وقام بأداء دور النبي يوسف الصديق وهو في الصغر حسين جعفري، كما قام بأداء دور النبي يوسف عليه السلام في الكبر الممثل مصطفى زماني.

وقام بدور رئيس الكهنة عباس أميري، ودور نبي الله يعقوب عليه السلام محمود باك نيت، وجعفر دهقان بدور بوتيفار.