EN
  • تاريخ النشر: 25 سبتمبر, 2011

مجدي كامل أكد أن العمل حلم حياته بطل "ناصر" ينتظر تجسيد نضال "عمر المختار" ضد الاحتلال

مجدي كامل نفى إلغاء فكرة مسلسل "عمر المختار"

مجدي كامل نفى إلغاء فكرة مسلسل "عمر المختار"



الفنان المصري مجدي كامل ينتظر تجسيد شخصية المناضل الليبي عمر المختار بعد نجاحه في تجسيد شخصية الزعيم الراحل "جمال عبد الناصر".

(دبي-mbc.net) نفى الفنان المصري مجدي كامل ما تردد عن إلغاء فكرة مسلسل "عمر المختار" الذي يحكي بالتفصيل قصة المناضل الليبي وكفاحه ضد الاحتلال الإيطالي.
وأكد كامل -الذي سبق أن جسد شخصية الزعيم الراحل جمال عبد الناصر بمسلسل "ناصر"- أن مسلسل "عمر المختار" حلم حياته، موضحاً أن أحداث المسلسل تدور في حقبة تاريخية مهمة ومكلفة جداً في تنفيذها، بحسب صحيفة "الحياة" اللندنية الأحد 25 سبتمبر/أيلول 2011.


ومن المقرر أن يتناول المسلسل سيرة حياة البطل عمر المختار، منذ طفولته لحين أصبح قائدا عسكريا استطاع التصدي للاستعمار الإيطالي.
يذكر أن قصة حياة عمر المختار تم تقديمها في حقبة السبعينيات في فيلم سينمائي كبير، قام ببطولته الممثل العالمي أنطوني كوين، وقام بإخراجه السوري مصطفى العقاد، وحقق الفيلم وقتها نجاحا كبيرا.
في الوقت نفسه أعرب الممثل المصري عن سعادته بنجاح مسلسل "وادي الملوك" الذي عرض في رمضان الماضي، موضحا أن الفنان نور الشريف اتصل به، وأشاد بأدائه، وأبلغه أنه امتاز بالانفعالات الحقيقية التي تساعد في تقمص الشخصية.
وأشار كامل إلى أن مخرج العمل حسني صالح رشحه لبطولة المسلسل بعد جلسات عدة جمعتهما لمناقشة تفاصيل الشخصية. وأوضح أن ما جذبه لشخصية (دياب أبو العلا) هو كونها جديدة ومختلفة عما قدمه في السينما والتلفزيون، إذ إنها المرة الأولى التي يجسد فيها شخصية صعيدية. وأوضح أنه اضطر إلى زيادة وزنه ليظهر في شكل ينسجم والشخصية التي قدمها.
وعن كيفية تأقلمه مع اللهجة الأبنودية للشاعر عبد الرحمن الأبنودي، قال: "لم أواجه أي صعوبة في التحدث باللهجة الصعيدية، ومصححو اللغة لم يتركوا فريق العمل، لعبوا دوراً مهماً، وكانوا يصفون لنا إشارات الأيدي والتعبيرات الصعيدية توخياً للدقة، علماً أنه لم تجمعني جلسات مع الشاعر عبد الرحمن الأبنودي نظراً لظروف التصوير".
وأكد أنه يعشق البطولة الجماعية، لذا عندما عرض عليه الدور وافق بإصرار لتوافر عناصر الخبرة بين أبطال العمل الذين يستطيع كل فرد منهم أن يتحمل مسؤولية عمل كامل بمفرده. وأشار إلى أن شركة الإنتاج ظلمته إعلامياً ظلماً واضحاً، وكان من المفترض أن توضع صورته على اللافتات الإعلانية، كما حصل معه عندما جسد بطولة مسلسل «ناصر»، إذ وضعت أفيشات تحمل صورته في شوارع مصر وسورية ولبنان.
وأشاد بالتعاون المثمر مع فريق عمل المسلسل الذي ضم عدداً من النجمات مثل صابرين وسمية الخشاب وريهام عبد الغفور وغيرهن، موضحاً أن هذا التفاهم بين الفنانين المشاركين في العمل ساعد على مواجهة صعوبات كثيرة أثناء التصوير، خصوصاً أنه تمّ في الصيف وكانوا يرتدون ملابس شتوية ثقيلة على رغم ارتفاع درجة حرارة الجو في الصعيد.