EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2011

جمال دبوز وصف زعيم ليبيا بـ"الحاكم المجنون" بالفيديو.. ممثل مغربي يسخر من القذافي وصدام بـ"العقيد صدافي"

جمال دبوز قال إنه يعد لجزء أكثر جرأة من العقيد صدافي

جمال دبوز قال إنه يعد لجزء أكثر جرأة من العقيد صدافي

كشف الممثل الفرنسي ذو الأصل المغربية جمال دبوز، بأنه سيقدم جزءا جديدا من "العقيد صدافيالذي يسخر فيه من الزعيم معمر القذافي، ويصفه بأنه أشبه بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

كشف الممثل الفرنسي ذو الأصل المغربية جمال دبوز، بأنه سيقدم جزءا جديدا من "العقيد صدافيالذي يسخر فيه من الزعيم معمر القذافي، ويصفه بأنه أشبه بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وأوضح النجم الكوميدي الفرنسي في تصريحات خاصة لـmbc.net، بأن الأوضاع التي تشهدها ليبيا حاليا مؤلمة بالنظر لعدد الشهداء. وقال "القذافي مجنون فعلا، ولا يمكن السكوت عن هذا الأمر، لأنه سيبيد شعبه من أجل البقاء في الحكم".

ولم يستغرب جمال دبوز أن يحقق العمل الأخير الذي قدمه، حتى قبل اندلاع الثورة الليبية، نجاحا كبيرا، قائلا "أنا عن نفسي لا أجد اختلافا بين العقيد معمر القذافي والرئيس المعدوم العراقي صدام حسين، فكلاهما يحب نفسه ولا يهتم بأمر شعبه".

وأضاف دبوز "أنا أعمل على جزء جديد من "العقيد صدافي" لكنه سيكون أكثر جرأة من أجل توعية العالم بحجم الخوف والألم الذي يعيشه الشعب الليبي".

وحقق الفيديو الموجود على موقع "يوتوب" عددا معتبرا من المشاهدة، بلغت 200 ألف مشاهدة، وتعليقات قياسية.

والفيديو المعنون بـ"العقيد صدافيمزج بين اسمي الرئيس العراقي الراحل صدام حسين والزعيم معمر القذافي.

ويظهر جمال دبوز وهو على الفراش وصورته وهو يرتدي الزي العسكري معلقة فوق رأسه، وهو يتحدث لعشيقته، ردّا على لومها له لأنه لا يحتل العناوين الرئيسية في الصحف مقارنةً بتنظيم القاعدة، قائلا "فعلت كل شيء من أجلك يا حبيبتي.. هددت الأمم المتحدة، وخططت لإبادتين أو ثلاث تم تنفيذها بشكل جيد، ماذا يمكنني أن أفعل أكثر من ذلك؟".

كما أبدى النجم الفرنسي بطل الفيلم الجزائري "خارجون عن القانونإعجابه بما حققته الثورة التونسية والمصرية، متخوفا في نفس الوقت من اندلاع ثورة مشابهة في مدن الضواحي الفرنسية، والتي من الممكن أن يقودها المغتربون والمهاجرون.

وقال جمال دبوز "الخوف كل الخوف أن ينمو شعور عدم الانتماء لفرنسا، ويخرج الشباب الغاضب لحرق السيارات وقطع الطرق، ولهذا يجب الاهتمام بانشغالاتهم وتوجيه قوتهم في العمل الفعال".

وأبدى جمال دبوز قبوله للعب دور الناطق الرسمي باسم سكان الضواحي من أصول إفريقية، لأن "المشاهيرحسبه، بإمكانهم أن يوصلوا صورة أحسن، ويتمكنوا من تغيير المواقف.

وعاش جمال دبوز في ضاحية "إيفلين" جنوب باريس، منذ أن ولد في 18 يونيو 1975، وهو ذو أصول مغربية من مدينة وجدة تحديدا. وأصبح الممثل الكوميدي الرقم واحد في فرنسا، بفضل أسلوبه وسره في العمل، حيث يمزج بين خفة دمه والمزج بين الدعابة والنقد.

واعتبر أن تجديد المخرج الجزائري رشيد بوشارب الثقة فيه، للتمثيل في ثلاثة أفلام جديدة له "مفخرةقائلا "ما حققه خارجون عن القانون يدفعني لتقديم الأحسن، وأن نصنع المفاجأة في حل الأوسكار القادم".

ولا يخفي جمال دبوز إعاقته، التي أصبحت سر نجاحه، حيث يعرف بالممثل الكوميدي قصير القامة وصاحب الذراع المعطوبة نتيجة حادث في الصغر.

شاهد فيديو "العقيد صدافي"