EN
  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2011

المخرج أكد أن القصة واقعية وتصويرها غير مناف للحشمة بالصور.. عباس النوري يعيش "العشق الحرام" مع كندة علوش

عباس النوري يلعب دور والد كنده علوش بالتبني

عباس النوري يلعب دور والد كنده علوش بالتبني

يتابع فريق عمل المسلسل الاجتماعي السوري "العشق الحرام" تصوير المشاهد المتبقية من العمل الذي يسلط الضوء على علاقات عشق محرمة بين أب (عباس النوري) وابنته بالتبني (كندة علوش) ومأخوذة عن قصص واقعية.

يتابع فريق عمل المسلسل الاجتماعي السوري "العشق الحرام" تصوير المشاهد المتبقية من العمل الذي يسلط الضوء على علاقات عشق محرمة بين أب (عباس النوري) وابنته بالتبني (كندة علوش) ومأخوذة عن قصص واقعية.

وزارت mbc.net موقع التصوير المسلسل -الذي كتبه بشار بطرش وتامر إسحاق، وإخراج الأخير- في دمشق، والتقت المخرج الذي قال إن "العمل يطرح قصة اجتماعية من العيار الثقيل لم يسبق تناولها في الدراما السورية، حيث يسلط الضوء على علاقات حب محرّمة دينياً واجتماعياً، ويخوض في مسألة زواج "اللقيطليصل الحد إلى علاقة حب بين مربّي لفتاة لقيطة والفتاة نفسها".

ورفض إسحاق الشائعات التي تم ترويجها حول العمل بأنه يتجاوز الخطوط الحمراء، مؤكداً أن العمل غير مناف للحشمة، وأنه يقدّر توقيت عرض العمل في شهر رمضان المبارك، كما يقدّر دخول العمل إلى بيوت الناس بكافة الشرائح الاجتماعية والأعمار ومن أنحاء مختلفة من الوطن العربي.

ويجسد الفنان عباس النوري بطولة العمل، وحول تفاصيل دوره قال لـmbc.net "أجسد شخصية د. وائل الأستاذ في كلية هندسة العمارة وهو رجل معقّد ينضح بعكس ما يظهر أمام الناس ويواجه في حياته حب محرّم تشوبه مئة شائبة من الناحية العرفية والاجتماعية كونه يحب خلال أحداث العمل الفتاة التي تبناها".

واعتبر النوري أن الشخصية التي يؤديها مستفز، ولذلك "من الضرورة طرق أبواب الخطوط الحمر دون المساس بها احترماً لتقاليد المجتمع العربي والإسلامي" على حد قوله.

أما الفنانة كندة علوش فتجسد دور "سارة" وهي طالبة -في كلية هندسة العمارة- مليئة بالحيوية والعفوية وتلقائية جدّاً في علاقتها بالناس، وهذا الشيء يجعلها تفهم بشكل خاطئ من أكثر من شخص، بينما تشوب علاقتها بوالدها بالبتني أمور غير طبيعية.

بينما تلعب الفنانة سلمى المصري دور "أملوهي أرملة تعيش لوحدها ما يولد لديها فراغاً عاطفياً كبيراً تسعى لملئه، عن طريق علاقة حب بشاب يصغرها على أن ذلك الشاب يرتبط بعد فترة بعلاقة مع ابنة شقيقها.

أما الفنان قصي خولي، فيجسد دور "يزن" وهو شاب ضرير، يكون على علاقة أخوة قوية تربطه مع صديقه العاجز، الذي من الممكن أن يتبرع له بعيونه.

ويجسد الفنان باسم ياخور دور "سميروهو موظف بشركة تأمين تتسم شخصيته بالطرافة والذكاء، وله أسالبيه وألاعيبه في العمل، كما يعيش علاقة حب ليحقق غايات يسعى إليها.

من جهة أخرى، يجسد الفنان سعد مينا دور "شاهروهو موظف يعمل في شركة تأمين، ويعيش علاقة حب غير مشروعة تؤثر في ما بعد على علاقته مع الفتاة التي ينوي الارتباط بها.