EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2011

النيابة أمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات في تهم التربح وإهدار المال العام القبض على وزير الإعلام المصري السابق ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون

اتهام أنس الفقي والشيخ بتضليل الرأي العام

اتهام أنس الفقي والشيخ بتضليل الرأي العام

ألقت مباحث الأموال العامة المصرية القبض على وزير الإعلام السابق أنس الفقي ورئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون أسامة الشيخ صباح الخميس 24 فبراير/شباط الجاري بتهمة الفساد خلالها توليهما مناصب مهمة في عهد الرئيس السابق حسني مبارك.

  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2011

النيابة أمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات في تهم التربح وإهدار المال العام القبض على وزير الإعلام المصري السابق ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون

ألقت مباحث الأموال العامة المصرية القبض على وزير الإعلام السابق أنس الفقي ورئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون أسامة الشيخ صباح الخميس 24 فبراير/شباط الجاري بتهمة الفساد خلالها توليهما مناصب مهمة في عهد الرئيس السابق حسني مبارك.

وقال مصدر أمني مصري -طلب عدم ذكر اسمه- أنه تم توقيف الفقي والشيخ بناء على أمر الضبط والإحضار الذي أصدرته نيابة الأموال العامة مساء الأربعاء 23 فبراير/شباط الجاري. أمرت النيابة بحبس أنس الفقي والشيخ 15 يومًا على ذمة التحقيقات لاتهامهما بإهدار المال العام والتربح من المنصب.

وكان النائب العام منع الفقي من السفر قبل عدة أيام، بعد عدة بلاغات عن تضخم ثروته بطرق غير مشروعة، إضافةً إلى اتهامه بتضليل الرأي العام خلال ثورة 25 يناير.

وشنّ التلفزيون الرسمي المصري -تحت توجيهات الفقي والشيخ- حملةً ضد منظمي المظاهرات التي بدأت يوم 25 يناير/كانون الثاني الماضي، واستمرت على مدى 18 يوما مجبِرة مبارك على التنحي بعد بقائه في السلطة طوال 30 عاما.

وبخلاف الفقي والشيخ، أمر المستشار الدكتور عبد المجيد محمود النائب العام بإحالة كل من وزير الإسكان السابق أحمد المغربي ووزير التجارة والصناعة السابق رشيد محمد رشيد ورجل الأعمال أحمد عز أمين التنظيم بالحزب الوطني سابقا ومحمد عهدي فضلى رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم السابق، وثلاثة آخرين بينهم رجلا أعمال مصريان وثالث إماراتي الجنسية للمحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة الجنايات.

وقال المستشار عادل السعيد المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة إن النيابة نسبت إلى المتهمين تهم التربح وتمكين الغير من منافع مالية والإضرار العام بالمال العام.

وشمل قرار المنع من السفر عددا من كبار الشخصيات والمسئولين السابقين والحاليين ووضع أسمائهم على قوائم ترقب الوصول، وفي مقدمتهم الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء الأسبق وفاروق حسني وزير الثقافة الأسبق.