EN
  • تاريخ النشر: 20 نوفمبر, 2010

أثارت جدلا منذ قرارها بخلع الحجاب الفنانة الجزائرية سلوى تغادر المستشفى لتستكمل علاجها بفرنسا

 سلوى تعرضت لوعكة صحية أول أيام عيد الأضحى

سلوى تعرضت لوعكة صحية أول أيام عيد الأضحى

غادرت الفنانة الجزائرية "سلوى" المستشفى الذي كانت ترقد فيه -في الجزائر العاصمة السبت 20 نوفمبر/تشرين الثاني- باتجاه مدينة نيس الفرنسية، لاستكمال العلاج، بعد أن ساءت حالتها الصحية أول أيام عيد الأضحى، ما ألزمها الفراش طيلة الفترة الماضية.

غادرت الفنانة الجزائرية "سلوى" المستشفى الذي كانت ترقد فيه -في الجزائر العاصمة السبت 20 نوفمبر/تشرين الثاني- باتجاه مدينة نيس الفرنسية، لاستكمال العلاج، بعد أن ساءت حالتها الصحية أول أيام عيد الأضحى، ما ألزمها الفراش طيلة الفترة الماضية.

وكانت الفنانة الجزائرية قد أثارت الجدل مؤخرا في الوسط الفني، بعد أن خلعت الحجاب، وقالت إنها " ترفض الإساءة للزي الإسلامي".

وقالت الفنانة زكية محمد، التي زارت سلوى في المستشفى، لـ mbc.net: إن "سلوى استقلت صبيحة اليوم الطائرة من مطار هواري بومدين بالجزائر العاصمة نحو مدينة نيس الفرنسية، بعد أن تحسنت حالتها".

وأكدت المتحدثة -التي كانت من الفنانات القلائل اللائي زرن الفنانة في العيادة، بعد أن تنكر لها الوسط الفني- أن "فنانتنا القديرة تعرضت لوعكة صحية بسبب انخفاض ضغطها الدموي، ما جعلها غير قادرة على الحركة، لتنقل على جناح السرعة إلى المستشفى".

وقررت الفنانة، التي سبق لها أن لقيت مساعدة من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، لإجراء عملية جراحية في العاصمة الفرنسية باريس، بعد أن استغاثت به عقب تدهور حالتها الصحية السنة الماضية، السفر إلى مدينة نيس لمواصلة إجراء الأشعة والتحاليل الطبية اللازمة، للتأكد بشكل نهائي من تجاوز مرحلة الخطر.

واختارت الفنانة مدينة نيس الفرنسية، على اعتبار أن ابنتها الكبرى تقيم هناك، وهو ما يساعدها على التنقل بين منزلها والمستشفى.

وتقيم الفنانة سلوى وحيدة في شقة بالجزائر العاصمة، بعد أن اضطرت لبيع الفيلا التي كانت تقطنها في أحد أرقى أحياء البلاد، كما أنها تعاني من مرض في القلب والضغط الدموي والسكري، ألزمها المنزل وأبعدها عن الوسط الفني.

ومع مقاطعتها الغناء، فقد دخلت تجربة التمثيل، حيث أدت دورا ثانويا في مسلسل تلفزيوني عرض شهر رمضان الماضي بعنوان "عمارة الحاج لخضر".

يذكر أن الفنانة سلوى، قد أثارت الجدل في الوسط الفني، بعد أن خلعت الحجاب، وقالت إنها "ترفض الإساءة للزي الإسلامي" لكونها ترفض قيام أية فنانة محجبة بالوقوف على المسرح وهي تتغنى بالهيام والعشق، بسبب وجود تناقض صارخ في المبادئ حين كانت تغني عن العشق والحب مرتدية حجابها، الأمر الذي دفعها إلى خلعه فورا.