EN
  • تاريخ النشر: 23 أبريل, 2010

يتاجر بالآثار في دراما جديدة بعد مخدرات "الباطنية" السعدني: سأؤيد الجزائر بالمونديال.. وأترقب المهدي المنتظر

السعدني طالب المصريين بالانسحاب من أي مهرجان تحضره إسرائيل

السعدني طالب المصريين بالانسحاب من أي مهرجان تحضره إسرائيل

دعا الفنان المصري صلاح السعدني مواطني بلاده إلى تأييد المنتخب الجزائري في مونديال كأس العالم في جنوب إفريقيا، كما طالبهم أيضا بالانسحاب من أي مهرجان سينمائي تشارك فيه إسرائيل. فيما قال: إن العنف الذي يراه حاليا في المجتمع جعله يترقب مجيء المهدي المنتظر.

  • تاريخ النشر: 23 أبريل, 2010

يتاجر بالآثار في دراما جديدة بعد مخدرات "الباطنية" السعدني: سأؤيد الجزائر بالمونديال.. وأترقب المهدي المنتظر

دعا الفنان المصري صلاح السعدني مواطني بلاده إلى تأييد المنتخب الجزائري في مونديال كأس العالم في جنوب إفريقيا، كما طالبهم أيضا بالانسحاب من أي مهرجان سينمائي تشارك فيه إسرائيل. فيما قال: إن العنف الذي يراه حاليا في المجتمع جعله يترقب مجيء المهدي المنتظر.

وكشف -في الوقت نفسه- عن أنه يجهز حاليا لمسلسل "سلطان الغامري" يقوم فيه بشخصية رجل أعمال يشتري الأراضي وينقب عن الآثار. وجاء ذلك بعد دوره الأخير كتاجر للمخدرات في مسلسل "الباطنية".

واعتبر السعدني -في مقابلة مع قناة الحياة مساء الخميس 22 إبريل/نيسان 2010- أن مصر والجزائر شقيقتان ويجب ألا تعكر مباراة صفو علاقتهما، مشيرا إلى أن فوز الخضر على الفراعنة في تصفيات المونديال ليس عارا، داعيا المصريين لمساندة الجزائر في كأس العالم، خاصة أننا لم نصعد من 20 عاما.

السعدني طالب بإلغاء الدوري المصري لأنه لا يوجد كرة ولا أخلاق، بعدما شاهد الشغب في إحدى المباريات (الزمالك واتحاد الشرطةوكان من الممكن أن يصل إلى قتل، "قلت الأفضل نلغي الكرة والدوري، لأننا لن ننتظر حتى يحدث انهيار".

وأضاف "الزمالك لم يتعرض للظلم بمفرده بسبب الفضائيات والحكام، الأهلي تعرض للظلم أيضا، ومصر لن تحتمل مشاكل جديدة بخلاف الاعتصامات اليومية أمام مجلس الشعب، فضلا عن مشاكل العلاج والإسكان".

وعبر السعدني عن مخاوفه من تنامي العنف في المجتمع في الوقت الحالي، الأمر الذي جعله يترقب مجيء المهدي المنتظر لهذه الأمة؛ الذي ستقوم بعده القيامة، مشيرا إلى أن الأحداث التي يراها تشعره بالغضب الشديد ولا يستطيع أن يسيطر على نفسه.

وفي سياق آخر، أشاد الفنان المصري بقيام عدد من الفنانين والمخرجين المصريين بالانسحاب بأفلامهم من مهرجان اللقاء السادس للصورة بالمركز الفرنسي للثقافة والتعاون، بسبب مشاركة المخرجة الإسرائيلية كارين بن رفاييل بفيلم "شبه طبيعي" في المهرجان.

ورفض السعدني التطبيع مع إسرائيل بأي صورة من الصور، سواء كانت فنية أو رياضية أو غيرها، مطالبا الفنانين المصريين بتكرار هذا الانسحاب في أي مهرجان يوجد فيه أعمال إسرائيلية.

وانتقد الفنان المصري عرض أكثر من 60 مسلسلا في رمضان، منتقدا أيضا تدهور أوضاع المسرح المصري، وقال: حتى عادل إمام توقف عن العرض بعدما كان يعرض يومين في الأسبوع في الفترة الأخيرة.

ورأى أن أدوار الشر فيها جاذبية للممثل وطعم مختلف، وأن هناك ممثلين كبارا برعوا فيها مثل زكي رستم ومحمود المليجي، وفريد شوقي، على رغم أنه كان يخاف بشدة من الفئران، مشيرا إلى أنه يفكر في تقديم مثل هذه الأدوار.

وعلى الصعيد السياسي أشاد الفنان المصري بالتجربة الديمقراطية الذي ينادي بها الدكتور محمد البرادعي -مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية السابق- في مصر، معربا عن دعمه إياه.

وعبر عن أمنيته أن يتبنى مبارك تجربة البرادعي، مشيرا إلى أنه كان سعيدا بوجود أكثر من مرشح أمام الرئيس المصري في الرئاسة، إلا أن الشروط التعجيزية للدستور لا تجعل أي شخص قادر على دخول الانتخابات.

وأوضح أنه لا بد أن يكون لرئيس الجمهورية الحق في الحكم لمدة دورتين اثنتين فقط لا أكثر من ذلك، مشيرا إلى أنه سيكون أول من يرشح مبارك لفترة جديدة في حال تبني سياسية ونهج البرادعي.