EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

تمسك ببرائته ونفى علاقته بالقصائد إحالة شاعر سعودي للمحكمة بتهمة تشبيه لميس التركية بالكعبة

الشاعر السعودي نفى علاقته بالقصيدة التي فجرت الأزمة

الشاعر السعودي نفى علاقته بالقصيدة التي فجرت الأزمة

أحالت هيئة التحقيق والادعاء العام ملف معلم سعودي إلى "المحكمة الشرعية" بالمدينة المنورة؛ لاتهامه بتشبيه الفنانة التركية توبا بيوك أستون الشهيرة بـ"لميس" بالكعبة المشرفة، في قصيدة نشرت بمنتديات الإنترنت.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

تمسك ببرائته ونفى علاقته بالقصائد إحالة شاعر سعودي للمحكمة بتهمة تشبيه لميس التركية بالكعبة

أحالت هيئة التحقيق والادعاء العام ملف معلم سعودي إلى "المحكمة الشرعية" بالمدينة المنورة؛ لاتهامه بتشبيه الفنانة التركية توبا بيوك أستون الشهيرة بـ"لميس" بالكعبة المشرفة، في قصيدة نشرت بمنتديات الإنترنت.

وخضع الشاعر، الذي يعمل معلّما في إحدى مدارس المدينة، للتحقيق منذ عدة أشهر من قبل هيئة التحقيق والادعاء العام بناء على خطاب وزارة الداخلية، غير أنه تمسك بنفي التهمة من الأساس، بحسب صحيفة "المدينة" السعودية 14 إبريل/نيسان.

وقام المحققون باستدعائه، بالإضافة إلى عدد من أصدقائه ممن يعملون معه بالمدرسة أو خارجها.

وكانت الإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة المدينة المنورة قد شكلت -قبل أكثر من عام- لجنة رباعية بقرار من وزير التربية والتعليم الأسبق الدكتور عبد الله العبيد؛ للتحقيق مع الشاعر في هذه القصيدة، ولأنه يعمل معلما في إحدى مدارس تحفيظ القرآن الكريم بالحناكية أوكلت مهمة التحقيق معه إلى الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة المدينة.

وسجل المتهم -في ذلك الوقت- شهادة خطية أكد فيها براءته من القصائد المنشورة في منتديات الإنترنت؛ التي نُسبت إليه، وتمنى فيها لو أن لميس كعبة يطوف حولها.

ونفى المُتهم كتابة قصيدة أساء فيها إلى الكعبة المشرفة نفيا قاطعا، مؤكدا أنه لم يكتب الشعر نهائيا في حياته، وأن ما نسب إليه ما هو إلا كذب وافتراء، وفي حال ثبوت أن القصائد المنشورة في الإنترنت هو بالفعل من قام بكتابتها، فإنه على أتم الاستعداد لأن يكون عرضة للجزاء والعقاب.