EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2010

أبدت قلقها من استمرار تربعها على عرش الإعلام أوبرا وينفري: أخاف من نهاية مايكل جاكسون

أوبرا وينفري تستعد لاطلاق شبكتها التليفزيونية يناير 2011

أوبرا وينفري تستعد لاطلاق شبكتها التليفزيونية يناير 2011

كشفت الإعلامية الشهيرة "أوبرا وينفري" عن تخوفها من أن تكون الآن في مرحلة بدء نزول السلم الذي صعدته طيلة 25 عاما كمذيعة وإعلامية مشهورة ووصلت إلى قمته.

  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2010

أبدت قلقها من استمرار تربعها على عرش الإعلام أوبرا وينفري: أخاف من نهاية مايكل جاكسون

كشفت الإعلامية الشهيرة "أوبرا وينفري" عن تخوفها من أن تكون الآن في مرحلة بدء نزول السلم الذي صعدته طيلة 25 عاما كمذيعة وإعلامية مشهورة ووصلت إلى قمته.

وحسبما نقلت شبكة سي إن إن اليوم الثلاثاء 5 أكتوبر/تشرين الأول، قالت وينفري (56 عاما): "يبدو لي أنني وصلت إلى قمتي".

ونقلت مجلة فورتشن عن وينفري قولها "قرأت مقالا عن مغني البوب الراحل مايكل جاكسون الصيف الماضي، وشدني في المقال "جملة رائعة" قالها جاكسون، إذ تكلم عن أغنيته "ثريلر" التي حطمت رقما قياسيا ولا تزال إلى الآن بين الأكثر مبيعاً في العالم، قائلا إنه "يخاف ألا يستطيع تحطيم الرقم القياسي مجدداً".

وأضافت "فكرت حول ما إذا كان من المتوجب علي أن أعيد إبداع برنامج 'أوبرا شو' الذي استمر 25 عاما.. لكنني لا أريد أن أكون مايكل جاكسون".

يذكر أن مشروع إنشاء شبكة أوبرا وينفري التلفزيونية، بات الآن جاهزا للانطلاق في يناير/كانون الثاني المقبل، وفق ما أكدته وينفري نفسها، كاشفة أنها كانت على وشك إلغاء المشروع برمته.

وكانت شبكة أوبرا من بنات أفكار عاشق أوبرا، ستيدمان جراهام، إذ اقترح الفكرة في صيف 1992 في ألمانيا.

وبعد سنوات من التردد، قررت أوبرا أنها ستبدأ الرحلة الجديدة وبثقة قالت "المقلق في الموضوع هو أنه هل سيتبعني الجمهور؟".

وتشدد وينفري أنها لا تطمح لأن تكون الشبكة ضمن قائمة القنوات العشر الأوائل، ولكنها تؤكد بأن المستقبل سيدفع الشبكة لدخول تلك القائمة.