EN
  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2009

اعترفت بالتردد على طبيب نفسي أنغام: الملابس القصيرة ليست سبب طلاقي وزواجي مستحيل

أنغام اعترفت بأنها كانت تعاني من عصبية مرضية

أنغام اعترفت بأنها كانت تعاني من عصبية مرضية

نفت المطربة المصرية أنغام أن يكون رفض طليقها الموزع الموسيقي الكويتى فهد ارتداءها ملابس قصيرة هو سبب انفصالهما، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن زواجها للمرة الثالثة أمر مستحيل؛ لأنها تريد أن تتفرغ لتربية أولادها، ولا تحب أن تعكر صفو حياتها.

نفت المطربة المصرية أنغام أن يكون رفض طليقها الموزع الموسيقي الكويتى فهد ارتداءها ملابس قصيرة هو سبب انفصالهما، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن زواجها للمرة الثالثة أمر مستحيل؛ لأنها تريد أن تتفرغ لتربية أولادها، ولا تحب أن تعكر صفو حياتها.

وشددت المطربة المصرية على أنه في حال دخولها قصة حب جديدة، فإنها قد تضحي بها في حال رفض أولادها زواجها مجددا.

وقالت أنغام، في مقابلة مع برنامج "اللعب مع الكبارعلى التلفزيون المصري الأربعاء 16 ديسمبر/كانون الأول، "لا أعتقد أنني من الممكن أتزوج للمرة الثالثة؛ لأنني أحب أولادي جدا وأخاف عليهم، وأنا حاليا قادرة على العيش بدون رجل، فما المانع أن أستمر على ذلك".

وأضافت "كل شيء في علم الله، ولكني أعتقد أن الحكمة من زواجي الأول أن أنجب عمر؛ لأني أحب الأمومة، أما من زواجي الثاني فأن أنجب عبد الرحمن ليكون شقيقا لعمر؛ لأنني تعذبت في طفولتي من عدم وجود شقيق في سن مبكرة".

وكشفت الفنانة المصرية أنها عاشت طفولة غير سعيدة، وعانت من عدم وجود شقيق لها، وأن والدتها أنجبت لها أخا ومات وهو رضيع، مشيرة إلى أنها صدمت حينها وظلت حزينة لفترة طويلة حتى أنجبت والدتها شقيقها خالد.

وأشارت أنغام إلى أن سوء علاقتها مع والدها الموسيقار محمد على سليمان يؤثر فيها بشدة، ويسبب لها نقصا شديدا في حياتها منذ فترة طويلة.

وأرجعت الفنانة المصرية فشلها خلال زواجها في المرتين السابقتين إلى عدم التوصل إلى ألفة مع شريك حياتها، مشيرة إلى أن الرجل الشرقي بطبيعته لا يستطيع أن يتعامل مع المرأة المستقلة القادرة على اتخاذ قراراتها بنفسها.

ونفت أن يكون سبب رفعها دعوى خلع على زوجها السابق الموزع فهد، هو رفضه ارتداءها ملابس قصيرة أو غير محتشمة، مشيرة إلى وجود أسباب كثيرة رفضت الكشف عنها حتى لا تفضح حياتها الشخصية، لكنها شددت على أنها كانت مضطرة لرفع القضية بعد الفشل في التوصل معه إلى حل ودي.

ورفضت أنغام اعتبار نفسها المطربة الأولى على الساحة المصرية؛ لأن الساحة حاليا متسعة لوجود أكثر من مطربة في المرتبة الأولى، ولكن في اللون الذي تقدمه، مشيرة إلى أنها دائما تحاسب نفسها ولا ترضى عن كثير من أغانيها.

وكشفت المطربة المصرية أن ابنها الصغير عبد الرحمن مدمن "مزيكاويحب كثيرا الفنانة اللبنانية إليسا، وأنه يرقص على أغانيها، ويسعد كثيرا كلما يراها في التلفزيون، خاصة أنها مطربة جميلة، وينادي على اسمها.

وأشارت إلى أنها تحب الغناء باللهجة الخليجية جدا، وأن هناك عشقا خاصا بينها وبين الأغنية الخليجية؛ لأن لديها ألحانا خاصة ومقامات لها طعم مختلف، مشيرة إلى أنها تحضر لعدد من الأغاني الخليجية في الوقت الحالي.

ولفتت الفنانة المصرية أنها تبحث هي والفنانة السورية أصالة نصري، منذ فترة طويلة، عن فكرة جيدة لتقديمها دويتو على غرار تجربتها مع الفنانة التونسية الراحلة ذكرى، إلا أنهما لم تجدا موضوعا مناسبا حتى الآن.

وكشفت المطربة المصرية أنها كانت تعاني من حالة مرضية عصبية شديدة كانت تفقد خلالها سيطرتها على نفسها، وتقوم بتكسير أي شيء أمامها، وأنها أصابت نفسها بجروح أكثر من مرة خلال هذه الحالة، مشيرة إلى أنها عالجت نفسها من هذا المرض بفضل الله سبحانه وتعالى ثم عزيمتها القوية.

وأوضحت أنها ذهبت إلى طبيب أمراض نفسية وعصبية، وعملت جهدا كبيرا حتى تعالج مرضها العصبي، لافتة إلى أن اعترافها بمرضها ومحاولة علاجه ساعدها كثيرا في التخلص منه.