EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2010

طاف بنورا رحال أحياء القاهرة القديمة أحمد رزق في "الضيف ضيفك": أسعى للتمرد على شكلي الطفولي

أحمد رزق أخذ نورا رحال في جولة سياحية بالقاهرة بـ "الضيف ضيفك"

أحمد رزق أخذ نورا رحال في جولة سياحية بالقاهرة بـ "الضيف ضيفك"

اعترف الفنان المصري أحمد رزق خلال حلقة السبت 6 فبراير/شباط من برنامج "الضيف ضيفك" الذي يعرض على MBC1 بأنه اعتمد كثيرا على شكله الطفولي في أدواره الفنية، معربا عن رغبته في التمرد على هذا الشكل في أعماله المقبلة، في الوقت الذي طاف فيه بالفنانة اللبنانية نورا رحال أحياءَ القاهرة القديمة ليعرفها على أبرز معالمها التاريخية والأثرية.

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2010

طاف بنورا رحال أحياء القاهرة القديمة أحمد رزق في "الضيف ضيفك": أسعى للتمرد على شكلي الطفولي

اعترف الفنان المصري أحمد رزق خلال حلقة السبت 6 فبراير/شباط من برنامج "الضيف ضيفك" الذي يعرض على MBC1 بأنه اعتمد كثيرا على شكله الطفولي في أدواره الفنية، معربا عن رغبته في التمرد على هذا الشكل في أعماله المقبلة، في الوقت الذي طاف فيه بالفنانة اللبنانية نورا رحال أحياءَ القاهرة القديمة ليعرفها على أبرز معالمها التاريخية والأثرية.

وقال رزق إن بعض الأدوار التي جسدها كان لها علاقة بشكله الطفولي، ولكنه يسعى للتمرد على هذا الوضع وعمل تركيبة أخرى بعيدا عن ملامح وجهه الطفولية، كاشفا عن أنه بدأ التمثيل منذ أن كان عمره 6 سنوات، حيث كان يكتب اسمه على الأفيش "الطفل المعجزة حمادة".

وأوضح الفنان المصري أنه كان متأثرا بأبيه الذي عمل كمخرج مسرحي، ولكن سرعان ما استوعب أن لديه موهبة فنية، ما جعله يقرر أن يصقل الموهبة بالدراسة.

وعن مدى أهمية صقل الموهبة الفنية بالدراسة، قال "رزق" إن "الدراسة دون موهبة تصقل المعلومات الفنية فقط دون أن تزيد من قدرات التمثيلوإنما شجع فكرة امتلاك أدوات التمثيل من خلال الموهبة الفنية دون الحاجة إلى الدراسةمعتبرا أن الدراسة جزء يكمل الموهبة وإنما ليس هو الأساس.

من جانبها، رفضت "نورا رحال" ما يقوله البعض بأن هناك صراعا قائما بين الدراما المصرية والسورية، وهاجمت من يقفون أمام اندماجهما، معتبرة أن هؤلاء الأشخاص يحاربون حدوث اندماج بين نوعين من الدراما لأنهم لم ينجحوا في خوض هذه التجربة.

ورأت "رحال" أن الحضارة لا بد أن تنتقل من جيل إلى آخر لتحقيق التواصل والاستمرارية في النجاح، فيما أيدها "رزق" في الرأي، معربا عن افتخاره بأجداده الفراعنة، متمنيا أن يتمتع الأحفاد بالتميز والتقدم من خلال الوصول إلى اكتشافات مذهلة مقارنة بما وصل إليه قدماء المصريين.

وأشارت الفنانة اللبنانية إلى أن وجودها في مصر يجعلها تشعر بنوع من التقدير لفنها، كاشفة عن فرحتها العارمة باهتمام الصحافة بها والتفاف المعجبين حولها في مصر، معتبرة أن هناك تقديرا للفنان الناجح الذي يستمر ويترك بصمة في قلوب المشاهدين.

ووافقت على المقولة التي يطلقها البعض بأن تأشيرة النجومية لا بد أن تؤخذ من مصر، خاصة في مجال السينما، كما أكدت أن الشعب المصرية متذوق للفن.

فيما رأى "رزق" أن الفنان الذي يبدأ من مصر ينتشر فنه أكثر ويمكنه من تعرف جميع الشعوب العربية على أعماله.