EN
  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2011

قال إنهم "لا يحترمون أنفسهم ولا جمهورهم" أحمد البارود: 40% من الفنانين الكويتيين جاؤوا من "الشارع"

أحمد البارود هاجم الوسط الفني بالكويت بشدة

أحمد البارود هاجم الوسط الفني بالكويت بشدة

شن الفنان الكويتي الشاب أحمد البارود هجومًا لاذعًا على الوسط الفني في بلاده، وقال إن 40% ممن يوصفون بالفنانين ليسوا كذلك، بل إنهم جاؤوا من الشارع، ولا يملكون أدوات احتراف المهنة.

شن الفنان الكويتي الشاب أحمد البارود هجومًا لاذعًا على الوسط الفني في بلاده، وقال إن 40% ممن يوصفون بالفنانين ليسوا كذلك، بل إنهم جاؤوا من الشارع، ولا يملكون أدوات احتراف المهنة.

وأضاف الفنان الشاب، في تصريحات لصحيفة "الأنباء" الكويتية 30 يوليو/تموز، "40% من الممثلين الكويتيين ليسوا فنانين ولا يملكون أدوات الاحتراف في هذه المهنة، وللأسف بعض الممثلين أتوا من الشارع ودخلوا المجال لأشكالهم وليس لمواهبهم، فهؤلاء لا علاقة لهم بالفن".

وانتقد بشدة طريقة أداء الفنانين، وقال "حتى مخارج الحروف عندهم خطأمؤكدًا أن كلامه هذا ليس غيرة ولا حسدًا، وإنما حرقة في قلبه للفن الجميل الذي درسه.

وواصل البارود هجومه اللاذع على الوسط الفني في بلاده، موضحًا أنه عندما سأله أحد الأشخاص من أصدقائه بالوسط الفني، فرد عليه بأن 40% بالوسط الفني لا يشرفني أن أمشي معهم، لأنهم لا يحترمون أنفسهم أو فنهم أو الجمهور الذي يشاهدهم.

ورأى أن المشكلة الحقيقية أن هؤلاء شاركوا فقط في عمل أو اثنين، ويصابون بالغرور حيث يشاهدهم بالمجمعات يتعالون على الناس، ولا يعلمون أن الغرور مقبرة الفنان، متمنيًا أن تنصلح حال الوسط الفني، وتبتعد عنه هؤلاء الدخلاء.

ومن جهة أخرى، تطرق الفنان الشاب لجديده خلال شهر رمضان، وقال إنه كان من المفترض أن يظهر في عملين بالشهر الكريم، لكن أحدهما قد أوقف بعد رفضه من رقابة وزارة الإعلام، أما العمل الثاني فهو مع فنانة كوميدية، كان من المقرر تصويره ليدخل السباق الرمضاني، لكن تم تأجيله إلى ما بعد عيد الفطر.