EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2012

بعد مطالبة أهله تلقينه الشهادة وفاة عميد الأغنية السعودية طارق عبد الحكيم بعد صراع مع المرض

طارق عبد الحكيم

طارق عبد الحكيم قدم أكثر من 300 أغنية

الساحة الفنية السعودية تفقد عميد الفن السعودي الموسيقار طارق عبد الحكيم الذي وافته المنية في العاصمة المصرية القاهرة.

  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2012

بعد مطالبة أهله تلقينه الشهادة وفاة عميد الأغنية السعودية طارق عبد الحكيم بعد صراع مع المرض

(عمرو عاشور - mbc.net) توفى عميد الأغنية السعودية الموسيقار طارق عبد الحكيم، في العاصمة المصرية القاهرة الثلاثاء 21 فبراير/شباط 2012م، بعد صراع طويل مع المرض، وذلك عن عمر ناهز 91 عاما.

وتم تشييع الجثمان من مسجد السيدة نفيسة بالقاهرة؛ ليتم مواراة جثمانه الثرى بمدافن الحرمين الشريفين المخصصة للموتى السعوديين بالقرب من جامع الأزهر.

وقال سلطان نجل المطرب الراحل طارق عبد الحكيم عن تفاصيل رحيل والده: "أحسن الله عزاءكم.. ورحم الله الوالد.. لقد جاء إلى القاهرة قبل عدة أشهر قليلة، وهو في حالة صحية غير مستقرة، إلى أن وافاه الأجل ظهر الثلاثاء في منزله بالقاهرة".

وأضاف "حينما كان نائمًا واستيقظ قبل صلاة الظهر، وقام وطلب منا إحضار كأس ماء، وبعد أن شربه قام وصلى الظهر، وبعدها طلب مني ومن الأسرة أن نحضر إليه، وأن نلقنه الشهادة وفعلا لقّناه، وبعدها أغمض عينيه للأبدبحسب صحيفة "المدينة" السعودية.

والفنان طارق عبد الحكيم من مواليد العام 1919م، والتحق في الخدمة العسكرية في العام 1939م، وحصل على رتبة ملازم، ثم انتقل من الطائف التي كانت مركز الجيش السعودي آنذاك إلى الرياض، وعرف عنه أنه كان مغنيا وعازفا هاويا، ساهم في تأليف مارشات عسكرية وتطوير وتوزيع النشيد الوطني؛ الذي وضع ألحانه المصري عبد الرحمن الخطيب.

حاز على جائزة اليونسكو الدولية للموسيقى من المنظمة العالمية للمجلس الدولي للموسيقى؛ كسادس موسيقي عالمي يحصل على هذه الجائزة عام 1981م، وغنى لهيئة الأمم المتحدة في قاعة همرشولد في عام 1986م، وأسس فرق الإذاعة والتلفزيون، وله أكثر من 300 أغنية تغنى بها مطربون عرب وسعوديون، وله أكثر من 10 سمفونيات.