EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2011

قال إن بشار غمر الفنانين بإنسانيته وديع الصافي: لو طلب الأسد نظري لوافقت.. وأصالة تعادي سوريا

وديع الصافي

وديع الصافي قال إنه لم يعلم بمواقف أصالة المعادية لسوريا

الفنان اللبناني وديع الصافي يتحدث عن إنسانية الرئيس السوري بشار الأسد تجاه الفنانين العرب، ويتبرأ من مقابلة تلفزيونية أجراها مع الفنانة أصالة لعدائها ضد السوريين.

(دبي - mbc.net)  

نوه الفنان اللبناني وديع الصافي بـ"المواقف الإنسانية النبيلة للرئيس بشار الأسد تجاه الفنانين اللبنانيين والعربوقال: "لو طلب نظري لأهديته إياه بكل رحابة".

في الوقت نفسه؛ قال إنه لم يكن يعلم بـ"عداء المطربة أصالة للشعب السوري عند إجرائه مقابلة تلفزيونية معها".

وقال الصافي خلال مؤتمر صحفي عقده في نقابة الصحافة اللبنانية الثلاثاء 18 أكتوبر/تشرين الأول: إن الرئيس الأسد غمر الفنانين بعين العناية والمبادرات الإنسانية والمحبة والذوق الرفيع والكرم، بدءا من الفنان الكبير عاصي الرحباني، والملحن الكبير فيليمون وهبي، والفنانة صباح، وغيرهم. بحسب وكالة الأنباء السورية.

وأضاف الفنان اللبناني أن الأسد سخر الطب والأطباء لمعالجتي، وغمرني بفيض من الإحسان والإكرام والعناية الفائقة، ولو طلب الرئيس الأسد نظري لأهديته إياه بكل رحابة صدر؛ لإنسانيته البعيدة التي تجلت بسلامة صحتنا، وإعادة نشاطنا بين الأهل والأصدقاء وملايين المحبين في الوطن والعالم.

من جهة أخرى؛ أكد الفنان الصافي أنه لم يكن يعرف مواقف أصالة نصري المعادية للشعب السوري عندما قام ونجله جورج بتصوير حلقة تلفزيونية معها، مشددا على أن مواقفه من القيادة السورية والشعب السوري مغايرة تماما لمواقف أصالة.

وقال الصافي: إنني أعتبر المقابلة التي أجريتها مع أصالة كأنها لم تكن، وفي النهاية لا نقبل أن نكون قليلي الوفاء، ولم نتعود مطلقا أن نشرب من البئر ونرمي حجرا فيه.