EN
  • تاريخ النشر: 30 ديسمبر, 2011

طلب 7000 يورو مقابل الغناء "بلاي باك" لعشر دقائق موقف محرج للشاب مامي لمغالاته في أجر حفل خيري للمعاقين الجزائريين

الشاب مامي

الشاب مامي أصر على الحصول على أجر في الحفل الخيري

موقف محرج تعرض له الشاب مامي حين أصر على الحصول على مبلغ 7000 يورو مقابل غنائه لعشر دقايق في حفل خيري للمعاقين ، لكنه رجع و وافق على 2000 يورو فقط ، الأمر الذي أثار حفيظة منظمي الحفل

تعرض الشاب مامي لموقف محرج خلال إحدى الحفلات التي تقيمها جمعية خيرية بفرنسا لصالح المعاقين الجزائريين، عندما طالب بـ7000 يورو مقابل غنائه لمدة قصيرة بطريقة "بلاي باكالأمر الذي أثار استغراب منظمي الحفل الخيري.

وكان الشاب مامي قد أثار غضب أعضاء جمعية خيرية جزائرية تعمل في منطقة توركوا شمال فرنسا عندما طالب بمبلغ 7000 يورو رأته الجمعية مبالغا فيه، حسب صحيفة الشروق الجزائرية الجمعة 30 ديسمبر/كانون الأول 2011.

وكانت الجمعية الخيرية قد نظمت احتفالية فنية ورياضية وإنسانية لجمع التبرعات للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة من الجزائريين بفرنسا، ولكن حسب الشروق الجزائرية بالغ الشاب مامي في طلباته المادية على الرغم من أنه غنى بطريقة "البلاي باك" ولمدة لم تزد عن عشر دقائق، إذ طالب بمبلغ 7000 يورو.

وحاول القائمون على الاحتفالية إقناعه أن هدفهم هو جمع الأموال لمساعدة المعاقين فشعر بالإحراج وخفض الرقم إلى 2000 يورو.

وحضر العديد من نجوم الكرة الجزائرية الحفل ومنهم بتروني وباشي وعيبود وقاسي السعيد محمد وفرقاني وشعيب وبلومي، كما كان الحضور الجماهيري كبيرا جدا، امتلأت بهم القاعة المغطاة بمدينة توركوا.