EN
  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2012

الشيخ سار مصدوم من مشاهد العري والانحلال الأخلاقي مغنٍّ مغربي يُطلق حملة "فاعل خير" لحث الفتيات على ارتداء الحجاب

الشيخ سار لا يخشى الانتقادات

الشيخ سار لا يخشى الانتقادات

مغني الراب المغربي الشاب "الشيخ سارالملقب بمغني رئيس الحكومة يطلق مبادرة بعنوان "فاعل خير" تدعو النساء إلى العفة وارتداء الحجاب والملابس المحتشمة، وتتمثل المبادرة في القيام بحملات لتوعية الفتيات والنساء من أجل اتباع العفة والحشمة وارتداء الحجاب مع الابتعاد عن المعاصي والمنكرات، وخاصة ارتداء الملابس العارية، وذلك عبر القيام بمختلف المبادرات التي تسير في نفس الاتجاه على أرض الواقع.

  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2012

الشيخ سار مصدوم من مشاهد العري والانحلال الأخلاقي مغنٍّ مغربي يُطلق حملة "فاعل خير" لحث الفتيات على ارتداء الحجاب

(الرباط - mbc.net)  

أطلق مغني الراب المغربي الشاب "الشيخ سار" الملقب بمغني رئيس الحكومة، مبادرة بعنوان "فاعل خير" تدعو النساء إلى العفة، وارتداء الحجاب والملابس المحتشمة.

وتتمثل المبادرة في القيام بحملات لتوعية الفتيات والنساء من أجل اتباع العفة والحشمة وارتداء الحجاب مع الابتعاد عن المعاصي والمنكرات، وخاصة ارتداء الملابس العارية، وذلك عبر القيام بمختلف المبادرات التي تسير في نفس الاتجاه على أرض الواقع.

وبادر "الشيخ سار" واسمه الحقيقي إلياس إلى النزول بشكل عفوي إلى أحد شوارع "الراشيدية" ويُدعى شارع "شوفونيليوزع على الفتيات عددا من المطبوعات الورقية التي تضم عبارات ذات دلالات وعظية، من قبيل "أختي، أنا باغي ليك الخير.. غدا غادي تموتي.. عتقي راسك من الحساب.. التغيير ممكن دابا". بحسب "هيسبريس".

وقال الشيخ سار إن فكرة هذه المبادرة جاءت بعدما أصبح يصطدم كثيرا بمشاهد العري والانحلال الأخلاقي، وخاصة في المدن الكبرى التي يسافر إليها بالرغم من كون مدينة الرشيدية لم تمسها "الميوعة الأخلاقية" بتلك الحدة مثل باقي المدن الأخرى.

وتابع مغني الراب أن المبادرة لم تكلفه الشيء الكثير ماديا؛ حيث إن الأهم بالنسبة إليه هو النية الخالصة والعزيمة الأكيدة لإصلاح المجتمع، والحد من مظاهر الانحراف الموجودة بكثرة، مشيرا إلى أنه يأمل في نجاح مبادرته "فاعل خير" وخاصة بعد ورود العديد من الرسائل المشجعة عبر موقع فيس بوك، والتي وعده أصحابها بأن يقوموا بالمثل في مدنهم.

وحول ما إذا كانت مبادرة "فاعل خير" ستعرضه للانتقادات؛ أكد أنه لا يخشى ذلك لأنه قام بهذه المبادرة لوجه الله وحده، ولا ينتظر من أحد جزاء، وأن لديه رسالة يؤمن بها.