EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

بعزيز ينتقد وزيرة الثقافة بـ"يا خليدة" مطرب جزائري: لا أخاف منع توزيع ألبومي الجديد.. وحلمي تحقق بالتلحين للراحلة وردة

المطرب الجزائري الشاب بعزيز

المطرب الجزائري الشاب بعزيز

المطرب الجزائري الشاب بعزيز ظهر غير مبالٍ بتهديدات منع أو مصادرة ألبومه الغنائي الجديد "خليدة" الذي يفترض أن ينزل الأسواق قبل شهر رمضان،ولا يحلم بأداء أي أغنية ديو مع أي فنان، بعد أن حقق حلمه الكبير بتلحين أغنية "ما زال واقفين" التي أدتها الراحلة وردة الجزائرية كآخر عمل فني لها.

  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

بعزيز ينتقد وزيرة الثقافة بـ"يا خليدة" مطرب جزائري: لا أخاف منع توزيع ألبومي الجديد.. وحلمي تحقق بالتلحين للراحلة وردة

المطرب الجزائري الشاب بعزيز ظهر غير مبالٍ بتهديدات منع أو مصادرة ألبومه الغنائي الجديد "خليدة" الذي يفترض أن ينزل الأسواق قبل شهر رمضان لتعوده على مثل هذه الممارسات واشتياقه لغناء "الممنوع".

الشاب بعزيز لا يحلم بأداء أي أغنية ديو مع أي فنان، بعد أن حقق حلمه الكبير بتلحين أغنية "ما زال واقفين" التي أدتها الراحلة وردة الجزائرية كآخر عمل فني لها.

المطرب المثير للجدل بعزيز سيسافر إلى فرنسا من أجل إتمام تسجيل أغاني ألبومه الجديد، الذي ينتقد في أحد أغانيه السياسة الثقافية في الجزائر.

بعزبز اختص mbc.net  بمقولة "ألبومي الجديد سيحمل نفس طابع أغاني بعزيز التي اشتهر بها، والتي تتسم بالنقد والسخرية من الوضع القائم".

مضيفا "لقد اشتقت لغناء المواضع الممنوعة، ولهذا سأخصّ وزيرة الثـقافة خليدة تومي بأغنية تنتقد سياستها الثـقافية بشكل لاذع، ودون إساءة إلى شخصها".

وأتبعها بالقول "أعتقد أن خليدة اشترت ذمم الفنانين وحوّلتهم إلى موظّفين وسلبت حرّيتهم، وأسقطت الثـقافة في الشعبوية، وتقول الأغنية: "اشحال فاتوا قبلك، حسبوا رواحهم كبار... تعياي وننساو اسمك، وترميك ليستوار... كي يرموك فالزنقا، الفنان واقف يبقى... سقسي على الحاج العنقى.... آه يا خليدة".

بعزيز 49 عاما، واسمه الحقيقي "عبد العزيز بختي اعتبر أن منعه من الغناء في عدد من الحفلات الفنية والمهرجانات، لم يكن بأوامر سياسية بالضرورة، بل هو تخوف من عدد من المسؤولين "الصغار" الذين يفضلون منعه من الغناء خوفا من الوقوع في مشاكل.

المطرب الجزائري وصفهم بالقول "هؤلاء هم بعض الانتهازيين الذين لا يعرفون قيمة الفن لكن بلادي لم تمنعهم من الغناء كما حدث معي في تونس زمن الرئيس الهارب زين العابدين بن علي".

حلم بعزيز بأداء ديو غنائي مع فنان عربي ما زلا قائما بعد أن تحقق حلمه بتلحيني أغنية "ما زال واقفين" التي أدتها الراحلة أميرة الطرب العربي وردة الجزائرية".