EN
  • تاريخ النشر: 12 أبريل, 2012

هدى سعد شكت من عدم الاستعانة بها في مهرجانات بلادها مطربة مغربية: شيرين عبدالوهاب رفضت الغناء معي لقوة صوتي

هدى سعد قالت إن شيرين رفضت آداء ديو معها

هدى سعد قالت إن شيرين رفضت آداء ديو معها

المطربة المغربية هدى سعد قالت إن المطربة المصرية شيرين بعد الوهاب، رفضت أداء أغنية ديو معها

  • تاريخ النشر: 12 أبريل, 2012

هدى سعد شكت من عدم الاستعانة بها في مهرجانات بلادها مطربة مغربية: شيرين عبدالوهاب رفضت الغناء معي لقوة صوتي

قالت المطربة المغربية هدى سعد، إن المطربة المصرية شيرين بعد الوهاب، رفضت أداء أغنية ديو معها في أحد البرامج الغنائية، نظرا لقوة صوتها -بحسب قولها- وفي الوقت الذي أكدت بأنها ممنوعة من الغناء في المهرجانات المغربية لأسباب مجهولة.

وأعربت الفنانة المغربية عن دهشتها إزاء عدم دعوتها للغناء في مهرجان موازين المغربي أو أي تظاهرة، وقالت هدى سعد في تصريح لإذاعة "ميدي 1 سات" المغربية مساء الأربعاء 11 إبريل/نيسان: "أنا لست مبرمجة في أي مهرجان ينظم في المغرب، وأنا لست كاذبة وأقول الحقيقة".

واعتبرت الفنانة بأنها تتحدى كل الصعاب، وقالت: "سأستمر في العمل، لكن السؤال المطروح لماذا أحرم من لقاء جمهوري في المغرب، في الوقت الذي لدي فيه طلبات لإقامة حفلات من الجزائر وتونس وفي المغرب لا".

وفي ما يتعلق بخلافها مع المطربة شيرين عبد الوهاب، قالت هدى سعد "هي مطربة مصرية  أحترمها واسم بارز في طابع معينوتابعت "لقائي بها كان في برنامج غنائي، وخافت من أداء أغنية ديو معي بسبب طبقة صوتي العالية، ولهذا لم توافق على غنائي معها ديوواعتبرت بأنها نسيت الحادثة لأن لكل أسلوبه في الغناء، ولا علاقة بينهما.

أما في ما يتعلق بمشروع الأغنية الذي كان من المفروض أن يجمعها بالمطربة أصالة نصري، أوضحت المطربة المصرية: "كتبت لها أغنية، لكن المشروع لم يكتب له أن يكتمل، ونسبة تجسيده ضعيفة جداورفضت المطربة الحديث عن الخلفيات وقالت: "أحتفظ بالأسباب لي".

وكانت الفنانة المغربية هدى سعد ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية بخصوص نيتها تقديم "ديو"  غنائي مع الفنان الجزائري الشاب بلال، يتضمن كلمات موجهة للسلطات المغربية والجزائرية لفتح الحدود البرية بين البلدين.

وقالت هدى: "هذا خبر غير صحيحمضيفةً أنها لم تفكر في أداء أية أغنية على الإطلاق لفتح الحدود مع الجزائر، بحكم أنها فنانة ولا علاقة لها بالسياسة، قبل أن تشير إلى أن مسألة فتح الحدود من عدمها راجعة لحكومة البلدين والأمر لا يعنيها في شيء.

 وأشارت الفنانة المغربية إلى أنها لا تربطها أية علاقة تعاون مع الفنان الجزائري الشاب بلال سوى أنها التقته في أحد البرامج التلفزيونية، غير أنها مستعدة لتقديم عمل مشترك معه بحكم أنه فنان جزائري معروف ومحبوب عند الجمهور المغربي، أو لتحقيق رغبة الجمهور المغربي والجزائري.