EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

كنّ يصرخن وهنّ يحاولن الدخول للقاء نجمهن المفضل مئات المراهقات يقتحمن استديو بمجرد علمهن بوجود جاستن بيبر بداخله

جاستن بيبر

إطلالات جاستن بيبر غالبا ما تترافق مع أعمال شغب تثيرها مراهقات

أينما حل المغني جاستن بيبر فهو محط أنظار الفتيات اللاتي يسعين بكل قوة من أجل نيل مصافحة أو ابتسامة أو حتى إيماءة من النجم الصغير.
لكن ما تعرض له النجم المحبوب في بريطانيا فاق كثيرا مجرد الإعجاب؛ حيث اقتحم نحو 300 فتاة مهووسة بالنجم جاستن بيبر استديو كان يتواجد فيه بالعاصمة لندن، في مسعى للقائه.

  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

كنّ يصرخن وهنّ يحاولن الدخول للقاء نجمهن المفضل مئات المراهقات يقتحمن استديو بمجرد علمهن بوجود جاستن بيبر بداخله

(لندن - mbc.net) أينما حل المغني جاستن بيبر فهو محط أنظار الفتيات اللاتي يسعين بكل قوة من أجل نيل مصافحة أو ابتسامة أو حتى إيماءة من النجم الصغير.

لكن ما تعرض له النجم المحبوب في بريطانيا فاق كثيرا مجرد الإعجاب؛ حيث اقتحم نحو 300 فتاة مهووسة بالنجم جاستن بيبر استديو كان يتواجد فيه بالعاصمة لندن، في مسعى للقائه.

بيبر (18 عاما) كان موجودا في استديو قناة (أي تي فيحين تمكنت 300 فتاة من اجتياز الحواجز الأمنية. بحسب صحيفة "صن" البريطانية.

مصدر قال إن الفتيات كنّ يصرخن وهنّ يحاولن الدخول للقاء نجمهن المفضل، ووصف المشهد بـ"المخيفكما أشار إلى أن الفتيات كنّ "هيستيرياتولكن المسؤولين تمكنوا من إغلاق بوابة المبنى الرئيسية في اللحظة الأخيرة.

يُذكر أن إطلالات بيبر غالبا ما تترافق مع أعمال شغب تثيرها فتيات مراهقات يرغبن في التقرب من النجم، وكان عدد من الفتيات أُصبن بجروح في حفلته الأخيرة في النرويج الشهر الماضي.