EN
  • تاريخ النشر: 16 ديسمبر, 2011

قال إن الحملة ستسهم في خفض البطالة وزيادة الاستثمار عمرو دياب يدعم مليونية "اشتري المصري".. وزوار يردون:"ابدأ بنفسك"

عمرو دياب دعا إلى المشاركة في حملة "اشتري المصري"

عمرو دياب دعا إلى المشاركة في حملة "اشتري المصري"

المطرب المصري عمرو دياب أعرب عن تأييده لحملة " اشتري المصري " التي دعت لها بعض القوى السياسية

 أعرب المطرب المصري عمرو دياب عن تأييده لحملة " اشتري المصري " التي دعت لها بعض القوى السياسية يوم الجمعة 16 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وقال عبر صفحته الرسمية بالفيس بوك: " أدعو جميع المصريين إلى شراء المنتج المصري يوم الجمعة وذلك بهدف دعم الاقتصاد المصري ".

 

واعتبر دياب أن تجاوب المصريين مع هذه الحملة هو الوسيلة لرفع اسم مصر عاليا، مضيفا: " شراؤك للمنتج المصري والاستغناء الكامل عن المنتج الأجنبي يؤدى إلى خفض معدل البطالة وزيادة معدل الاستثمار".

 

وفيما أشاد معظم أعضاء صفحته باهتمامه بالحملة، واعتبروا أن ذلك واجب كل فنان، دعاه آخرون لأن يعمل بما يدعو له.

 

وقالت مروة محمد: " بس هل يا ترى الفنان عمرو دياب هيشترى منتجات مصرية ولا إيه النظام " .

 

وناداه العضو " فريدم " باسم نجله عبد الله، قائلا: ابدأ بنفسك يا أبو عبد الله ... ونحن من خلفك إن شاء الله ... المهم تبدأ ".

 

واختارت ولاء مصطفى أن تناديه باسم الشهرة وهو " الهضبة " داعية إياه لأن يأخذ إجراء عملي يبرهن فيه على حماسته للفكرة، و قالت: " عايزينك ياهضبة تعمل كل ما بوسعك .. تعمل حفل للمنتج المصري أو حفل لرجوع السياحة.. انتم اللي عليكم يا فنانين تعملوا ده إحنا عملنا ثورة لازم بشهرتكم تعملوا حاجة للبلد ".

من ناحية أخرى، اهتم أعضاء بنوعية المنتج المصري، داعين دياب لأن يقول لهم ما هي المنتجات المصرية التي يمكنهم شرائها.

 

وسأل محمد نصر : " هو فين المنتج المصرى ده ..  يعنى مصر بتصنع أيه.. حتى الشرابات مش بنصنعها ".

 

وتجاوب مع هذا التساؤل آدم، الذي قال ساخرا : " مصر بتصنع بوكسرات حلوة أوي شكلها بيجنن " .

 

وأخذت العضوة هدير حمدي التساؤل على محمل الجد، ووضعت قائمة بالمنتجات المصرية وأماكن الشركات والمصانع المشاركة في الحملة.

 

وكانت صفحات حملة "اشترى المصرى" قد إنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" و"تويتر" للتذكير بالمليونية التى تقام اليوم لتشجيع المنتج المحلى، وهي المبادرة التى أطلقها الإعلامى البارز عمرو أديب فى برنامجه "القاهرة اليوم".

 

ولاقت الحملة تأييد الكثير من الشباب وأصحاب المحال والشركات الكبرى الذين حرصوا على المشاركة بتخفيضات تبدأ من 10% على منتجاتهم، وتصل إلى 40% لبعض المصانع، وتناقلت المواقع الإخبارية والاجتماعية أخبار تلك التخفيضات لتشجيع المنتج المصرى وإنعاش الإقتصاد المتعثر.