EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2012

نسرين قادري تعيش في مدينة حيفا بالشمال عربية تفوز بمسابقة للغناء العبري وتفتخر بهويتها الإسرائيلية

عربية تفوز ببرنامج اسرائيلي

نسرين تغني في أحد حلقات البرنامج

نسرين قادري تفوز بأكبر مسابقة لاختيار الأصوات الشابة الجديدة في عالم الغناء الشعبي بإسرائيل، وعبَّرت عن فخرها بكونها أول متسابقة عربية تفوز بهذا اللقب بعدما غنت أغنية باللغة العبرية كتبت في ذكرى الجنود الإسرائيليين القتلى

  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2012

نسرين قادري تعيش في مدينة حيفا بالشمال عربية تفوز بمسابقة للغناء العبري وتفتخر بهويتها الإسرائيلية

فازت نسرين قادري بأكبر مسابقة لاختيار الأصوات الشابة الجديدة في عالم الغناء الشعبي بإسرائيل، وعبَّرت عن فخرها بكونها أول متسابقة عربية تفوز بهذا اللقب بعدما غنت أغنية باللغة العبرية كُتبت في ذكرى الجنود الإسرائيليين القتلى.

وذكرت صحيفة "ذا ديلي ميل" البريطانية أن نسرين قد نجحت في الاستيلاء على قلوب الإسرائيليين، في حين أن العلاقات بين العرب والإسرائيليين بها كثير من الكره والعدائية.

وفازت نسرين بالمركز الأول في برنامج "إيال جولان يناديك،"وهو برنامج تلفزيوني شعبي يستضيف النجوم الإسرائيليين الأكثر شهرةً، ويستمر لمدة 3 أشهر متواصلة.

واستطاعت نسرين (25 عامًا) أن تجذب حب الإسرائيليين إليها بغنائها المبهر باللغة العبرية وتصريحها المستمر بأنها تفتخر بهويتها الإسرائيلية ، وأنها متأثرة جدًّا بالثقافة الإسرائيلية.

وقالت نسرين التي تقطن بمدينة حيفا: "أنا فخورة جدًّا؛ فأنا أول عربية تفوز ببرنامج للغناء بالعبرية".

وأضافت: "لم أكن أعتقد أنهم سيحبونني؛ فأنا عربية، ونحن في بلد بها كثير من المشكلات بين العرب واليهود. أعتقد أنهم رأوا جانبًا آخر يميزنيحسب وكالة "أسوشيتدبرس" الإخبارية.

يُذكر أن نسرين كانت تعمل مطربة في حفلات الزفاف في المجتمع العربي.

وانتقد إسرائيليون مقدم البرنامج لاختياره عربيةً للمشاركة فيه ، كما أنه تركها تفوز بالمسابقة الأخيرة؛ فقد قال موشي الفاسي: "لقد وجدت الأمر غريبًا أن أرى عربية تغني الموسيقى الشعبية الإسرائيلية".

وغنَّت نسرين أغنية بالعبرية عبارة عن صلاة لحماية شعب إسرائيل، وقد كُتبت في ذكرى الجنود الإسرائيليين القتلى.