EN
  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2012

طالب نجوم الغناء اللبناني بالمشاركة لدعمهم عاصي الحلاني يحارب استغلال أطفال الشوارع جنسيا

عاصي الحلاني

المطرب اللبناني عاصي الحلاني

أكد المطرب اللبناني عاصي الحلاني رفضه ظاهرة أطفال الشوارع واستغلال الأطفال إنسانيا أو جنسيا وقتل طفولتهم مبكرا بإجبارهم على التسول.

  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2012

طالب نجوم الغناء اللبناني بالمشاركة لدعمهم عاصي الحلاني يحارب استغلال أطفال الشوارع جنسيا

أكد المطرب اللبناني عاصي الحلاني رفضه ظاهرة أطفال الشوارع واستغلال الأطفال إنسانيا أو جنسيا وقتل طفولتهم مبكرا بإجبارهم على التسول، داعيا نجوم الصف الأول للمشاركة في حفلات خيرية لمساعدتهم، وكذلك طالبت مؤسسات الدولة بالاهتمام بهم وحبس ذويهم الذين يدفعونهم للتسول.

وقال الحلاني -في مقابلة مع قناة "الجديد" الفضائية اللبنانية مساء الجمعة 30 مارس/آذار-: "أحب الأطفال جدا، وأشعر بالفرح وأكون في قمة سعادتي عندما أشارك في رسم البسمة على وجوههم، ومتأسف للغاية لأن هناك أطفالا عربا في زماننا هذا 2012 يتسولون في الشوراع".

وأضاف: "وجود طفل معاق أو فقير يتسول في شوارع وميادين لبنان مسؤولية الدولة والمؤسسات المعنية بهذا الأمر، ولا بد أن يقوموا بدورهم وواجبهم لمنع هذه الظاهرة".

وأعرب المطرب اللبناني عن سعادته للمشاركة في إحياء الحفل الخيري لصالح جمعية "طفولة" على مسرح قصر المؤتمرات في ضبية، والذي يعود ريعه للأطفال المصابين بالسرطان، وذلك بدعوة من مدرسة "الملكارت".

وشدد الحلاني على رفضه التام لاستغلال الأطفال إنسانيا وجنسيا وقتل طفولتهم في وقت مبكر من حياتهم، مشيرا إلى ضرورة محاسبة أسرهم والزج بهم في السجون إذا ثبت إجبارهم على النزول إلى الشارع من أجل التسول.

وطالب الدولة اللبنانية والمؤسسات المعنية بالقيام بدورها وواجبها على أكمل وجه اتجاه هذه الظاهرة الخطيرة، الأمر الذي يحد من ظاهرة أطفال الشوراع وكذلك التسول، فضلا عن المحافظة على كرامة الأطفال المعاقين وتوفير الحياة الكريمة لهم.

ورأى المطرب اللبناني أنه من العيب على العالم العربي الذي صدر الحضارة لأوروبا، والذي اختصه الله سبحانه وتعالي بالأديان السماوية أن يصل لهذه المرحلة من التدني، لافتا إلى أن هذه الظواهر غير موجودة في الغرب إطلاقا، حيث يعرفون كيفية تقديم واحترام قيمة الإنسان.

وأكد الحلاني أنه من غير المسموح في البلاد العربية وفي عام 2012، رؤية أطفال في الشوارع يتسولون ويتعرضون لاعتداءات جنسية ولانتهاك طفولتهم.

وأوضح أنه مستعد لمساعدة مؤسسات الدولة وتقديم أي عمل من أجل مساعدة هؤلاء الأطفال، داعيا -في الوقت نفسه- نجوم الصف الأول في الغناء اللبناني للتعاون معه لتقديم حفلات أكبر يعود ريعها لصالح الجمعيات الخيرية ومؤسسات الدولة التي تهتم بالأطفال.