EN
  • تاريخ النشر: 09 فبراير, 2011

قالت إنه يروج لأكاذيب حول المتظاهرين شيرين تقاطع التلفزيون المصري وتتهمه بالتزييف

شيرين غنت النشيد الوطني أمام عشرات آلاف المتظاهرين بالتحرير

شيرين غنت النشيد الوطني أمام عشرات آلاف المتظاهرين بالتحرير

أعلنت المطربة شيرين عبد الوهاب أنها لن تغني مجددا في التلفزيون الرسمي المصري متهمة إياه بتزييف الحقائق واتهام المتظاهرين بالعمالة والخيانة.

  • تاريخ النشر: 09 فبراير, 2011

قالت إنه يروج لأكاذيب حول المتظاهرين شيرين تقاطع التلفزيون المصري وتتهمه بالتزييف

أعلنت المطربة شيرين عبد الوهاب أنها لن تغني مجددا في التلفزيون الرسمي المصري متهمة إياه بتزييف الحقائق واتهام المتظاهرين بالعمالة والخيانة.

وقالت شيرين -في تصريحات خلال مشاركتها للمتظاهرين في ميدان التحرير بوسط القاهرة-: "التلفزيون الحكومي روج أكاذيب حول المتظاهرين في ميدان التحرير وشكك في وطنيتهم، في حين أنهم أغلبية الشعب المصري وأقسمت ألا أغني له مرة أخرى".

وأعربت المطربة المصرية عن بالغ حزنها لسقوط شهداء من خيرة الشباب في ثورة الغضب، والتي بدأت يوم 25 يناير وما زالت مستمرة حتى اليوم.

وتساءلت شيرين -التي زارت ميدان التحرير ظهر اليوم الثلاثاء 8/2/2011- "أين جمعيات ومنظمات حقوق الإنسان من كل هذا العدد من القتلى والمصابين الذين سقطوا في ميدان التحرير؟ وكيف سمحت الحكومة لنفسها بهذا".

ووجهت شيرين حديثها لمبارك قائلة "إنه إذا كان رئيساً لمصر فعلاً ويريد أمنها فليطلب فوراً بمحاكمة المسؤولين عن قتل المئات من الشهداء الأبرياء في ثورة الكرامة".

وغنت شيرين التي تجمع حولها عشرات المتظاهرين والقنوات الإخبارية في ميدان التحرير النشيد الوطني المصري وردده خلفها مئات الحاضرين.

كما تعرضت المطربة المصرية لهجوم ونقد لاذع من فريق آخر من المتظاهرين، متهمين "شيرين" بالتلون متسائلين "أين كانت شيرين طيلة أسبوعين مضت" مؤكدين أنها كانت تقف على مسرح في إمارة دبي يوم "جمعة الغضب" تغني رغم سقوط القتلى في مصر.

يذكر أن شيرين قدمت ثلاث أغان من إنتاج التلفزيون المصري وهم: "ماشربتش من نيلها" و"مصر هتفضل غالية عليا" و"ريسناوالأخيرة بتكليف من وزير الإعلام أنس الفقي عندما عاد الرئيس المصري من رحلة علاجه بألمانيا في مارس 2010.