EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

استبعد وقوف عناصر إخوانية وراء الحادث سعد الصغير: اتهامي بإجهاض راقصة ليس وراء حرق سيارتي

سعد الصغير

سعد الصغير قال إنه لا يعرف من يقف وراء حرق سيارته

ماذا قال الفنان الشعبي سعد الصغير بعد حرق سيارته، ومن قام بذلك الحادث وعلاقة الإخوان المسلمين بها؟.

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

استبعد وقوف عناصر إخوانية وراء الحادث سعد الصغير: اتهامي بإجهاض راقصة ليس وراء حرق سيارتي

(مروة عبد الفضيل - mbc.net) نفى المطرب الشعبي المصري سعد الصغير وجود صلة بين حادث حرق سيارته مؤخرا وبين الواقعة التي ترددت في وسائل الإعلام عن اتهامه بمحاولة إجهاض الراقصة المصرية شمس بعد الزواج العرفي منها.

وقال الصغير في تصريح لـmbc.net: "هذا الكلام عارٍ عن الصحة.. ليست لي عداوة مع أحد، وحسبي الله ونعم الوكيل فيمن قام بإحراق سيارتي، فلا أعرف ما الاستفادة التي عادت عليه من ذلك، فكيف لا يخشى الله".

وأضاف أنه لا يعرف حتى الآن الشخص المتورط في إحراق سيارته، لكنه قال: "تركت حقي ليأخذه الله سبحانه وتعالى، فعقاب ربنا شديد".

في الوقت نفسه؛ استبعد المطرب الشعبي صحة ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن وقوف عناصر تابعة لجماعة الإخوان المسلمين وراء حادث حرق السيارة الخاصة به، مضيفا أنه علم بهذا الكلام، لكنه لم يقل هذا الكلام على الإطلاق، وأن من قالوه يقصدون الإيقاع بينه وبينهم (الإخوان).

وتساءل الصغير قائلا: "لماذا سيفعل الإخوان المسلمون ذلك معي؟.. عيب أن يقال عليهم هذا الكلام، وهم رجال دين، وأنا أبجلهم، وأكن لهم كل الاحترام".

وكان سعد الصغير قد فوجئ قبل أيام بتعرض سيارته الفارهة للحرق أثناء تواجدها أمام منزله الكائن في مدينة شبرا الخيمة، واتهم سعد الصغير أحد المطربين -الذي رفض ذكر اسمه- بأنه يقف خلف هذا العمل الإجرامي لغيرته منه، وأوضح أنه سيترك للنيابة الوصول إلى الجاني.