EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2011

تتمنى تقديم عمل مع السقا وحنان ترك دوللي شاهين: منافسة شاكيرا مستحيلة.. ولا تسامح في الخيانة الزوجية

دوللي شاهين ترفض المشاهد الساخنة احتراما لزوجها

دوللي شاهين ترفض المشاهد الساخنة احتراما لزوجها



الفنانة اللبنانية دوللي شاهين تتحدث عن مشاهد الإغراء في أفلامها ومدى قبول زوجها لذلك، كما تتحدث عن نجومية شاكيرا والوصول إلى مستوى نجاحها.

(داليا حسنين - mbc.net) اعتبرت الفنانة اللبنانية دوللي شاهين أن تحقيق النجومية التي وصلت إليها النجمة العالمية شاكيرا أو التفوق عليها أمر صعب للغاية، ويحتاج إلى إمكانيات عالية.

وفي حين أكدت أنها تغار على زوجها بشكل كبير رغم حرصه في كل تصرفاته؛ فإنها شددت على أنها لا يمكن أن تسامح زوجها أو أن تغفر له في حال أقبل على خيانتها.

وقالت دوللي في مقابلة مع برنامج "المولد" على قناة "الحياة" الفضائية مساء الثلاثاء 4 أكتوبر/تشرين الأول: إن الوصول إلى مستوى النجمة العالمية شاكيرا أو التفوق عليها أمر صعب للغاية، ولا يمكن لأي مطربة تحقيق هذا الأمر بسهولة، لافتة إلى أن هذا الأمر يحتاج إلى تكاليف ضخمة، وإنتاج كبير للغاية، حتى تتمكن أي مطربة من تقديم أعمال عالمية بمستوى عالٍ.

وأوضحت أنها لم تندم على أي أغنية أو عمل فني قدمته حتى الآن، لكنها شددت في الوقت نفسه على أنها دائما تتعلم من أخطائها الماضية حتى تتمكن من تفادي هذا الأمر في المستقبل وتحقيق النجاح.

وأعربت عن أملها في مشاركة النجم المصري أحمد السقا في أحد الأعمال، وكذلك النجمة المصرية حنان ترك، وتكرار العمل مع النجمة التونسية هند صبري بعد العمل معا في فيلم "ويجالافتة إلى أنها ليس لديها أي مانع في العمل مع أي فنانة لبنانية.

وبشأن انتقاد البعض لمشاهدها السينمائية، قالت دوللي: "الإغراء أمر نسبي، وما أقبل عمله من مشاهد قد يراه البعض عيبا.. ولا أرى أنني قدمت إغراء في فيلم ويجا، وارتدائي ملابس قصيرة لا يعني الإغراء، كما يعتبره البعض".

وأضافت "لن أقدم الأدوار التي تحتوى على مشاهد ساخنة أو قبلات في الفترة المقبلة، خاصة وأن الأمر قد يكون محرجا لزوجي وابنتي عندما تكبر، وقد اتخذت هذا القرار احتراما لزوجي؛ لأن من الصعب أن يراني في حضن رجل آخر، وكذلك من الصعب أن تراني ابنتي في حضن رجل غير والدها".

وشددت الفنانة اللبنانية على أن علاقتها بزوجها جيدة جدا، وأنه يحترم عملها في الفن، ولم يطلب منها ترك هذا المجال على الإطلاق، لكنها أشارت في الوقت نفسه إلى أنه يغار عليها بصورة كبيرة للغاية، ولذلك فإنها تحرص على تصرفاتها جيدا، ولا تقدم على أي شيء يستفزه أو يثير غيرته مهما كان.

وأوضحت دوللي أنها تغار على زوجها جدا، وأن زوجها حريص في تصرفاته، ولا يجعلها تصل إلى الغيرة عليه، لافتة في الوقت نفسه إلى أنها لا يمكن أن تسامح زوجها أو أن تغفر له في حال أقبل على خيانتها؛ لأن الخيانة أكثر الأمور التي تكرهها في الدنيا، ولا تحبها على الإطلاق.

وكشفت الفنانة اللبنانية أن أزمتها مع المنتج والمخرج هاني جرجس فوزي انتهت تماما، لافتة إلى أنها لم تعمل معه في فيلم "أحاسيس" لأنه لم يكن هناك دور يناسبها على الإطلاق في العمل، لكنها شددت على أنها لن تمانع في العمل معه في أي عمل في حال تلقيها دورا جيدا.

وأبدت دوللي غضبها الشديد من الممثل المصري محمد رجب بسبب مسلسل "أدهم الشرقاوي" الذي شاركته فيه، لافتا إلى أنه لم يقف بجوارها في هذا العمل، وأنها اكتشفت أن دورها لم يكن بطولة، وإنما بمثابة بطلة كومبارس.