EN
  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2012

أثار غضب جمهور النجمين بعد أن تمادى في الهجوم بالفيديو.. كوميدي فرنسي يسخر من الأصول العربية لفضيل ودبوز

فضيل

ممثل من أصول سنغالية سخر من فضيل ودبوز

أثار ممثل كوميدي فرنسي من أصل سنغالي، موجة ضحك وسخرية من مطرب الراي الجزائري الشاب فضيل

  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2012

أثار غضب جمهور النجمين بعد أن تمادى في الهجوم بالفيديو.. كوميدي فرنسي يسخر من الأصول العربية لفضيل ودبوز

أثار ممثل كوميدي فرنسي من أصل سنغالي، موجة ضحك وسخرية من مطرب الراي الجزائري الشاب فضيل، و من الممثل المغربي الفرنسي جمال دبوز، بعد وصفهما بالفنانين العربيين اللذين لا يمكن أن يجدا لنفسيهما مكانًا بسبب أصولهما.

ووصف الأولَ بـ"العاطل" والثانيَ بـ"القاصر والمعاق"؛ ما أثار غضبًا جماهيريًّا منه؛ لكونها المرة الثانية التي يتمادى فيها بمثل هذه الأوصاف.

وسخر الممثل الفرنسي دونال جاكسمان للمرة الثانية من الشاب فضيل بأسلوب أتاح له الحصول على معدل 15 من عشرين من تصويت الجمهور الفرنسي في الاستوديو، في برنامج "لا نريد إلا الضحك" على القناة الفرنسية الثانية  "فرانس 2".

 وعالج الممثل الفرنسي موضوع "تغير حياة أحد الممثلين السود في فرنسا" الذي فرضه عليه فريق إعداد البرنامج.

وكان الممثل الفرنسي ذو الأصول المغربية جمال دبوز، أول من انتقده الممثلُ؛ فقد قال: "في الأساس، الدور الذي طُلب مني لم يكن موجهًا إلى ممثل أسود البشرة، بل إلى عربي؛ فقد اتصل المخرج بالممثل جمال دبوز، لكن هذا الأخير يُنقَص ذراعًا".

وأضاف: "كما اتصل بالممثل الفرنسي الجزائري الأصل سامي ناصري، لكن قاضي التحقيق وتطبيق العقوبات رفض تسليمه السيناريو؛ لتورُّطه في قضية مطروحة على العدالة".

وانتقد الجمهور، عبر صفحة التواصل الاجتماعي الخاصة بالممثل، هجومه على الممثل الفرنسي ذي الأصول المغربية جمال دبوز الذي لا يُخفي إعاقته التي صارت سر نجاحه؛ فهو يُعرَف بالممثل الكوميدي قصير القامة وصاحب الذراع المعطوبة.

ويعود تاريخ الإعاقة إلى تعرُّضه لإصابة حينما كان يعبر في صغره السكة الحديدية؛ فقد توقفت وقتها عن النمو.

واتهم الجمهورُ جاكسمان بالعنصرية قائلين: "ليس في كل مرة توجِّه اتهامك إلى المثلين والفنانين العرب.. حذارِ".

ثم سخر الممثل الفرنسي من الشاب فضيل قائلاً: "كنت أريد التوجه للاحتفال في قصر الإليزي، لكني وجدت الشاب فضيل "العاطل" عن العمل ينتظر هو الآخر، فرفضت الفكرة".

وهي ثاني مرة يفعلها الممثل الكوميدي؛ فقد سبق أن قال عنه ساخرًا: "لم أفهم سر حضور الشاب فضيل في الفيديو كليب".

وأضاف: "كان هناك المطرب الفرنسي أم بوكوار، وتينا رينا، لكن ما كان يعوزه هو النجوم الفرنسيون الكبار، مثل جون هاليداي، لكن للأسف يوجد فضيل".

وتابع مع ارتفاع صوت ضحك الجمهور وتصفيقاتهم: "الشاب فضيل يكون دائمًا مع المطرب لونال لوغونوا؛ ولهذا فهذه ليست أغنية تجنِّد الفنانين لإفريقيا، بل إفريقيا من تُجنَّد لصالح الفنانين".

ولمَّح الكوميدي الفرنسي إلى غياب الشاب فضيل عن الساحة الفنية وفقدانه جمهوره، خصوصًا بعد أن انسحب من دعم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي للرئاسة.

وأضاف الممثل: "لقد وجدوا عملاً لكل العاطلين. وأنا لست ضد فضيل. وكنت التقيت به منذ أيام في مكتب طلبات العمل".

وحقق الفيديو الذي نُقل بعد دقائق من انتهاء البرنامج، على موقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب"؛ نسبة مشاهدة قياسية. وعلَّق الكثيرون عليه، مؤكدين أنهم "ضحكوا كثيرًا، لكنهم يرفضون التمييز والسخرية الزائدة".

وتصاعد سخط وغضب جمهور الفنانَيْن الشاب فضيل وجمال دبوز، من الممثل الذي يستعمل السخرية الحادة لجلب الأنظار إليه. وهاجم جمهورهما موقع الممثل، وحذروه من تكرار الأمر؛ لأن حبهم للفنانَيْن فوق كل اعتبار، ولو كان ذلك على حساب الضحك والفكاهة.