EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

قال إن المهرجان لن يتحول لـ"عري" كما كان في السابق بالفيديو.. وزير الثقافة التونسي: على جثتي مشاركة نانسي وإليسا في "قرطاج"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

"على جثتي" كان رد مهدي مبروك، وزير الثقافة التونسي القاطع والحاسم، عندما سأله الصحفيون عن مشاركة إليسا أو نانسي عجرم مجددا في مهرجان قرطاج الموسيقي.

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

قال إن المهرجان لن يتحول لـ"عري" كما كان في السابق بالفيديو.. وزير الثقافة التونسي: على جثتي مشاركة نانسي وإليسا في "قرطاج"

(دبي- mbc.net ) أعلن وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك أن المطربات التي تعتمد على العري سيتم منعهن من المشاركة في مهرجان قرطاج الموسيقى الشهير في تونس ولفت بالاسم إلى اللبنانيتين إليسا ونانسي عجرم والمصريين تامر حسني وشرين عبد الوهاب، في خطوة اعتبرها مراقبون أولى نتائج حكم الإٍسلاميين في تونس على الفن.

وقال الوزير الذي ينتمي لحزب النهضة التونسي الإسلامي، سنسعى إلى الارتقاء بمهرجان قرطاج في 2012 حتى تكون خشبة المسرح تليق بتونس وثفاقة تونس، ولكن لن يتحول قرطاج إلى مهرجان للعري، كما كان في السابق.

واعتبر مبروك في حواره لبرنامج "حبر على ورق" أنه يخشى من تكرار تحول الحفلات إلى العري، وخلق صورة سلبية عن السيدات.

وقال مهدي مبروك نصا: مشاركة نانسي عجرم إليسا في قرطاج على جثتي، وتامر وشرين ممنوعين.. وأكد وجود فنانين حقيقيين في المهرجان مثل لطفي بوشناق ولطيفة، اللذين واصف مشارطتهما بأنها "على راسه من فوق". وهناك عدد من الأسماء قال الوزير إنه ستتم مناقشة مشاركتها على رأسهم اللبناني ملحم بركات.

وردا على وصف صحفيين لقرار الوزير بأنه ديكتاتوري؛ حيث حدد 3 أصناف في رأيه بالنسبة للحضور الأول المحسوم موفقهم بالحضور، مثل لطفي بوشناق، والثاني الممنوعون وفي مقدمتهم نانسي وإليسا، والثالث الذين سيتم المناقشة بشأنهم، قال مبروك "إن قرارا ديكتاتوريا ولكنها ديكتاتورية الذوق السليم".

واستطرد الوزير "لأن قرطاج ستقدم الموسقى الراقية والفضاءات الأخرى مفتوحه للممنوعين ليقدموا ما شاؤوا، ولكن ليس في قرطاج". في النهاية كشف الوزير عن إمكانية وجود الفنانة الكبيرة فيروز في قرطاج هذا العام.