EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2012

رفضت تخوين عمرو مصطفى ونفت خلافها مع تامر المصرية شذى: مبارك لو كان إنسانا عاديا لمات بسكتة قلبية

شذى

شذى تقول إن مبارك تعرض للمذلة والمهانة

المطربة المصرية الشابة شذى ترى أن عدم وفاة الرئيس السابق حسني مبارك على الرغم مما تعرض له حكمة لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى، مشيرة إلى أنه لو كان شخصا عاديا لمات بسكتة قلبية.

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2012

رفضت تخوين عمرو مصطفى ونفت خلافها مع تامر المصرية شذى: مبارك لو كان إنسانا عاديا لمات بسكتة قلبية

(داليا حسنين - mbc.net) رأت المطربة المصرية الشابة شذى أن عدم وفاة الرئيس السابق حسني مبارك على الرغم مما تعرض له حكمة لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى، مشيرة إلى أنه لو كان شخصا عاديا لمات بسكتة قلبية.

من جانب آخر؛ نفت الفنانة الشابة شائعة خلافها مع المطرب تامر حسني، في حين رفضت تخوين الملحن عمرو مصطفى بسبب موقفه من ثورة 25 يناير.

وقالت شذي في مقابلة مع برنامج "البلد اليوم" على قناة "صدى البلد" الفضائية المصرية 28 مارس/آذار: "إن الله سبحانه وتعالى له حكمة في عدم وفاة الرئيس السابق حسني مبارك حتى الآن، ولا يعلمها إلا هو، وذلك بعد الظروف الصعبة التي عاشها بعد قيام الثورة".

وأضافت "أن مبارك لو كان شخصا طبيعيا أو عاديا لحدثت له سكتة قلبية ومات مباشرة بعدما حدث له، فبعد العظمة والهيبة والنعيم الذي كان يعيش فيه، تحول إلى الذل والمهانة والوضع خلف القضبان هو وعائلته".

وطالبت المطربة المصرية بضرورة إنهاء الاعتصامات والتظاهرات التي تحدث يوميا بسبب أو بدون سبب، معتبرة أن الأهم في هذه المرحلة الحالية أن يجتمع المصريون على أهداف البناء من أجل إعادة البلد إلى سابق عهدها.

ورفضت شذى الانتقادات التي توجه للفنانين أو المطربين بسبب الإفصاح عن آرائهم السياسية في الثورة أو أحوال البلد، لافتة إلى أنهم مصريون، ولهم حق في هذا البلد، ويتأثرون بأحوال البلد كما يتأثر كل مواطن.

وأوضحت أنها رفضت دولارات الخليج والحفلات التي قدمت لها في الفترة الماضية من أجل البقاء في مصر خلال هذه المرحلة الفاصلة في تاريخ البلاد، لكنه رأت أن هذا القرار أضر الكثير من الأسر التي تعمل معها.

ونفت المطربة المصرية ما يتردد من وجود خلافات بينها وبين الفنان تامر حسني، مشيرة إلى أنها شائعات لا أساس لها من الصحة إطلاقا، ولا تعرف مصدرها.

واعتبرت شذى أن سبب تردد هذه الشائعات هي وجودها مع تامر في شركة واحدة، لافتة إلى أن تامر أكثر من أخ وصديق، ولا يتأخر عن تقديم أي خدمة.

ورفضت المطربة المصرية حملات التخوين التي تطال عددا من الفنانين وفي مقدمتهم الملحن والمطرب عمرو مصطفى بعد ثورة 25 يناير بسبب آرائه في الثورة، لافتة إلى أن كل شخص من حقه التعبير عن رأيه بالشكل الذي يعبر عن قناعاته.

وأوضحت شذى أن عمرو قدم أغاني وطنية كثيرة مثل "لو كنا بنحبها" و "مشربتش من نيلهامشيرة إلى أنه كان يقدم مثل هذه الأغاني بدون أجر وحبا في البلد، وليس لأي شيء آخر.

وأشارت إلى أن المنتج مدحت العدل كان يشارك في الكثير من الأعمال الوطنية مع النظام السابق، لافتة إلى أن هذا الأمر لا يشكك في تأييده للثورة، خاصة وأنه نزل ميدان التحرير.